وسم: "lessons"

فيديو عشرة دروس من كتاب (دليل العظمة)

| 2019-09-20 | تعليقات (1) | 420 قراءة

فيديو عشرة دروس من كتاب (دليل العظمة)

في كتابه الرائع (دليل العظمة) يعرض لنا الكاتب والمدرب روبن شارما العديد من الدروس في القيادة عن طريق عرضها على شكل مواقف يومية مر بها في الحياة ثم استفاد منها.

الكتاب في جزأين يحتوي كل جزء على 101 درساً رائعاً ومفيداً.

وهنا لخصنا لكم عشرة دروس مستفادة.

المقالة من كتاباتي (بلال شنك)

وبصوت : المذيع ذو الصوت الرخيم أحمد أحمد

أرجو لكم الاستماع الجيد والاستفادة الرائعة.

وشاركونا المتعة بتعليقاتكم والاجابة على السؤال: ماذا تعلمت اليوم؟! اقرأ المزيد

Share

لا تكثر الشكوى من مديرك!

| 2019-08-20 | تعليقات (0) | 312 قراءة

لا تكثر الشكوى من مديرك!

اشتكى الي صديقي من ظلم مديره له، أخبرني أنه أخّر ترقيته عدة مرات ومنع عنه الاضافي، ودايما ما يضع العراقيل في طريق نموه. ابتسمت ساخراً وقلت له: هذا شيء طبيعي يحدث في عالمنا العربي يومياً، وأزيدك من الشعر بيتاً وأقول لك إن مديرك يغاوز مع البنات في قسمكم كالعادة، ويعطيهم مهام أقل من مهام الرجال عندكم!
تبسّم صديقي ضاحكاً من ردي ضحكة كبيرة وأومأ برأسه ايجاباً.

أكملت حديثي بسؤال لصديقي قلت له : هل تعرف ستيف جوبز مؤسس شركة أبل؟!
أجاب صاحبي بحماس: نعم ..ومن لا يعرف ذلك العبقري جوبز !
قلت مكملاً : لكن لعلك لا تعرف يا صديقي إن الراحل ستيف جوبز تم طرده من الشركة التي أسسها بنفسه على يد مدير اسمه جون سكولي ، كان ستيف جوبز وظفه بنفسه في شركة أبل! لقد حصل خلاف في وجهات النظر على مشروع معين فشل جوبز في تحقيقه، واجتمع مجلس الادارة بقيادة جون سكولي وكلهم صوتوا لإقالة ستيف جوبز من الشركة التي أسسها بنفسه!
هل هناك ظلم اكثر من هذا !
لكن ستيف جوبز لم ينجلط ولا حزن ولا اسودت الدنيا في عينيه، جلس مع نفسه ليفكر ثم قرر أن يبدأ من جديد من الصفر! أسس شركة أخرى أسماها (نكست) وشركة ثانية دعاها (بيكسار). وهكذا فإن أفضل شيء تفعله في حياتك هو عدم الاستسلام للإحباط والانكسار .

 الحياة دائماً ما تقذفك بالحجارة، ما عليك سوى أن تكون كالنخلة يرميها الناس بالحجارة فترميهم بالثمرات!


أتا شخصياً كلما حصل لي موقف مع المدير شعرت فيه بالظلم أبتسم وأسأل نفسي:

هل ما تعرضت له اليوم هو أكثر مما تعرض له ستيف جوبز؟!

اقرأ المزيد

Share

عدالة السماء تتحقق ولو بعد حين

| 2019-04-06 | تعليقات (0) | 1٬064 قراءة

عدالة السماء تتحقق ولو بعد حين
ذات شتاء، وحين كانت السماء ترعد وتبرق في الخارج، دققت الباب ودلفت الى مكتب رئيسي في العمل وأقفلت الباب خلفي.
قلت له: إنه لصباح جميل ولعله فأل خير في الموضوع الذي أنوي الحديث فيه.
ابتسم وهو ينظر في المجهر أمامه وتابع عمله وهو يقول: هات ما عندك يا جمال.
أجبته: عندي سؤال لطالما عذبني البحث عن جواب له.
أبعد ناظريه عن المجهر وتراجع للخلف في كرسيه، ثم قال: كلي آذان صاغية، أسمعني ما عندك يا عزيزي.
لاحت مني ابتسامة ساخرة قبل أن أتكلم واتسعت حدقتا عيناي وأنا أقول: يا سيادة الرئيس، دائماً ما نرى في الافلام نهاية سعيدة يتغلب فيها الخير على الشر …
لكن هذا يتناقض مع الواقع! فالساسة الفاسدون يتسيدون الساحة ويعيشون اكثر من السياسيين الطيبين!
وحتى عندنا في المستشفى هنا…الفاسدون يتوارثون الإدارة جيلاً بعد جيل منذ اكثر من خمسة عشرة عاماً…
وسؤالي هو: متى ينتصر الخير؟ ومتى تتحقق عدالة السماء؟
تلوّن وجه رئيسي في العمل، فإبيضّ ثم اسودّ ثم شحب وجهه، وكأنه صُعِقَ من سؤال لم يتوقعه، ولم يدرِ ما يقول…حتى كأن الكلام قد جفّ على لسانه.

“عدالة السماء السماء قد تتأخر أحياناً لسنوات، لكنها تتحقق ولو بعد حين”

عاجلته: يا رئيس رغم كل مساوئ الماضي من تجاوزات شخصية، إلا أنكم هذه السنة أغلقتم كل الطرق في وجوهنا ومنعتم عنا كل شيء!
فليست هناك زيادات سنوية، وليس هناك علاوة للعمل في الوقت الاضافي، وحتى وقت الدوام جعلتموه اكثر من وقت الدوام العادي. لم يبق سوى ان تمنعونا الماء والهواء…
قاطعني بغضب شديد وصاح واقفاً: اذا مش عاجبك قدِّم استقالتك وارحل من هنا…
استبد بي الغضب وأشهرت مسدساً كنت قد أخفيته في الجيب الداخلي لمعطفي، وجعلت فوهة المسدس بين عينيه، تراجع للخلف خائفاً مرتعباً حتى ضرب كتفه بالحائط خلفه، وصاح : أرجوك عندي عيال وأريد ان أستمتع بتقاعدي، أرجوك سأفعل ما تريد…
وبدأ لسانه يلهج وتسارعت ضربات قلبه، وفجأة وضع يده على قلبه وانهار على الأرض..
لم أُطلق أي رصاصة عليه، وكيف أفعل ذلك؟ أصلاً المسدس كان مسدس صوت فقط! 
اقرأ المزيد

Share
كيف تضع أهدافك بنجاح؟ فيديو جديد

كيف تضع أهدافك بنجاح؟ فيديو جديد

| 2017-12-27 | تعليقات (0) | 2٬605 قراءة

كيف تضع أهدافك بنجاح؟ فيديو جديد

كيف تضع اهدافك بنجاح؟ فيديو جديد

كيف تضع أهدافك بنجاح؟ فيديو جديد

Share
إشترك معنا يا صديقي

إشترك معنا في قائمة التطوير الذاتي

| 2016-11-01 | تعليقات 8 تعليقات | 5٬651 قراءة
إشترك معنا في قائمة التطوير الذاتي

إشترك معنا في قائمة التطوير الذاتي

إشترك معنا في قائمة التطوير الذاتي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مرحباً أصدقائي

معكم الكاتب والمدرب / بلال موسى شنك

مدرب معتمد كمدرب مستقل من الخبير جون سي ماكسويل.

يقول جيم رون Jim Rhon فيلسوف التطوير الذاتي :

( النجاح لم يكن يوماً ما سحراً ولا مجهولاً ،إنما النجاح هو النتيجة الطبيعية لتطبيقك المتواصل لمبادئ أساسية في الحياة )

معنا يمكنك أن تستفيد من هدايا في التطوير الذاتي،خطط لتحديد أهدافك، مقالات إبداعية، كتب عن التطوير الذاتي والقيادة والنجاح والإبداع. الرسالة الأولى ستتبعها رسائل على مدى أيام مختلفة، إنتظر منا كل جديد ، هذه القائمة للمميزين فقط الذين يريدون ان يطوروا من انفسهم بمنهجية ثابتة.

ماذا ستستفيد من إشتراكك معنا ؟

1- سيصلك إلى إيميلك كتب مفيدة ومميزة على شكل بي دي إف.

2- ستصلك خطط جاهزة للتطوير الذاتي.

3- ستصلك مقالات إبداعية على إيميلك.

4- سوف تبدا رحلتك الحقيقة نحو النجاح.

5- ستشعر بالتميز والتفوق والإبداع .

لمن هذه القائمة ؟

1- للباحثين عن النجاح والتميز.

2- لمن لم يبداوا بعد خطواتهم نحو التطوير الذاتي.

3- للباحثين عن الحرية المالية والثراء. اقرأ المزيد

Share

مقابلة مع المليونير مايك ليتمان

| 2016-10-04 | تعليقات (0) | 3٬378 قراءة

مقابلة مع مايك ليتمان صاحب كتاب حوار مع مليونير from bilalsh70 on Vimeo.

مقابلة مع المليونير مايك ليتمان

مايك ليتمان هو صاحب برنامج مشهور يقابل فيه مليونيرات على االتلفاز ويحاورهم ليكشف أسرار ثراؤهم والافكار التي يحملها كل منهم،فيها هذا الفيدو يكشف الطريقة التي يفكر فيها المليونيرات ..الكثير من الافكار المفيدة والغنية القابلة للتطبيق

للمزيد زوروا مدونة بلال للنجاح والناجحين

http://www.bilal4success.net

Share
الخبير جون سي ماكسويل

خواطر في القيادة (9)

| 2016-02-16 | تعليقات (0) | 3٬402 قراءة
خطوات في القيادة (9)

الخبير جون سي ماكسويل

خواطر في القيادة (9)
القائد المحدود القدرات.
( إن كنت وحدك أعلى الرابية،قد تشعر بالوحدة. أما إن كان الآخرون بجانبك،فمن الصعب أن تشعر بالوحدة )
الخبير جون سي ماكسويل
من كتابه (المستويات الخمسة للقيادة)
التعليق :
القادة المتعالون الذين لا يتجاوز مستواهم سوى المستوى الأول،وهم يقودون بفعل سلطة منصبهم، يخافون ويشعرون ان منصبهم في القمة مهدد، ولذلك يحبطون ويحاربون أيا ممن تبدو عليهم الموهبة،في محاولة لحماية مناصبهم !
والنتيجة الطبيعية هي مغادرة أفضل الأفراد شاعرين بالإحباط والإزدراء ،يغادرون الى قسم آخر أو شركة اخرى باحثين عن رابية اخرى ليرتقوها.
ولا يبقى سوى الأفراد متوسطي القدرات،أو من ليس لديهم حماسة،وهم يعلمون ان مكانهم هو القاع!!
المحصلة ان القادة الذين يشعرون بالوحدة هم من اوجدوا وضعا جعلهم يشعرون بذلك.
والآن صديقي ألا تشعر ان هذا هو حال أغلب المدراء في شركاتنا العربية ؟!
انتظر تعليقاتكم…
محبكم بلال موسى شنك
مدرب معتمد في القيادة من جون سي ماكسويل

شركة الخبير جون ماكسويل من هنا .

برنامج فريق الخبير جون سي ماكسويل للقيادة من هنا.
#فن_القيادة
#خواطر_في_القيادة

Share
مدونة بلال للنجاح والناجحين