وسم: "موضوع للمناقشة"

رسالة مفتوحة من أجل الشباب العربي

رسالة مفتوحة من أجل الشباب العربي

| 2012-03-22 | تعليقات 20 تعليق | 14٬153 قراءة
رسالة مفتوحة من أجل الشباب العربي

رسالة مفتوحة من أجل الشباب العربي

تصلني عشرات الرسائل بشكل دوري من الشباب العربي من أنحاء متفرقة من وطننا العربي الكبير، وأحاول جاهداً أن أرد عليها جميعها،بسبب شعوري  بالمسؤلية  ككاتب تنمية بشرية نحو هؤلاء الشباب ،الذين يمثلون مستقبل الأمة العربية وحماة نهضتها الثقافية والعلمية،وأود هنا أن أعرب عن تقديري وشكري لهؤلاء الشباب لثقتهم الكبيرة في شخصي،وفي نفس الوقت أود أن أعتذر لبعضهم إن تغاضيت عن الرد عليهم يوماً ما،فلست مسؤولاً في أحد الوزارات، ولا أنا رئيس تحرير في إحدى الصحف اليومية،ما أنا إلا مدون وكاتب وما هذه المدونة إلا مدونة شخصية، تقوم على مجهود شخصي فردي،و رحم الله إمرءِ عرف قدر نفسه.

من يومين فقط وردتني إحدى الرسائل التي أقلقتني وأشعرتني بالألم،بسبب محتواها الخاص ومردودها العام،وحتى لا أطيل عليكم أود أن أشارككم بمحتواها أصدقائي،مع ملاحظة أنني أحتفظ بإسم مرسلها حتى لا نسبب له إحراجاً.

يقول صاحب الرسالة :

أستاذنا الفاضل / بلال موسى

 تحية طيبة وبعد…

فإنني من أشد المعجبين بمدونتكم الرائعة والمفيدة (بارك الله لنا فيكم وبارك في عملكم)،ولدي إستفسار بسيط ولكنه مهم بالنسبة لي،فإنني منذ أن عقلت الدنيا من حولي وأنا أطمح لخدمة الإسلام،وأن أكون مفيداً لأمتي ووطني،وبعد تجاوزي مرحلة الثانوية إلتحقت بكلية الصيدلة – جامعة الإسكندرية،لأنني لم أحصل على مجموع الطب، ولم أدخل الصيدلة عن تخطيط مسبق،فكما تعلمون ليس عندنا في نظم التعليم العربية ما يحدد موهبة الطالب قبل الجامعة عكس النظم الغربية،وربما تسألني : لماذا دخلت الصيدلة؟! فإليك الإجابة : بسبب الثقافة العامة في المجتمع العربي (الخاطئة طبعاً)، حيث يعتبرون في مجتمعنا العربي أن هذه هي كليات القمة ( الطب – الصيدلة – الهندسة)،ومن لم يدخلها فاته قطار التميز والنجاح !!!

المهم أنا في السنة النهائية الآن،وبعد إتساع مداركي وزيادة ثقافتي وكثرة قراءاتي،توقفت وسألت نفسي هذا السؤال المحير :ما هو المجال الذي أحبه ويستهويني لأكمل بقية مشوار حياتي فيه؟!! ماهو المجال الذي يمكن أن أبدع فيه وأتفوق فيه على الآخرين؟!! نعم هذا هو أهم شيء بالنسبة لي على الإطلاق،خاصة بعد أن عرفت أن د.طارق السويدان يحمل دكتوراه في هندسة البترول،وقد ترك هذا المجال ليعمل في مجال الإدارة والتنمية البشرية،وأمثاله كثيرون أبدعوا في مجالات غير التي درسوها !!

ولم أستطع تحديد هوايتي حتى الآن ،وقد قمت بالبحث على الإنترنت عن مواضيع قد تساعدني لذلك،لكنني لم أوفق لشيء معين سوى لمقالات غير مفيدة بالمنتديات،ولا أدري الآن ما الحل فأنا على أعتاب التخرج،وأشتاق لتحديد طريقي بمهارة لا أندم عليها مستقبلاً،لأضيف شيئاً في مجال معين وأخدم أمتي العربية والإسلامية . فما نصيحتكم لي بارك الله فيكم .

مع تحياتي وتقديري .

أخوكم الصغير / أحمد. اقرأ المزيد

Share
مدونة بلال للنجاح والناجحين