وسم: "إدارة"

عشرة أسباب لبقاء الموظف في عمله

| 2015-10-09 | تعليقات (1) | 612 قراءة

عشرة أسباب لبقاء الموظف في عمله
صاحب العمل في معظم الأحيان يعتقد أن الموظفين يسعون وراء الرواتب الكبيرة فقط، وانه اذا وفرت له المال ملكته وتحكمت به.
وللأسف وجهة النظر هذه خاطئة وبعيدة عن الواقع تماماً، فالموظف هو إنسان بالدرجة الأولى وله احتياجات خاصة غير المال، مثل بيئة العمل الصحية والزملاء المريحون والتطوير المهني والتقديرمن قبل المدير وكذلك الفرصة لحضور دورات تدريبية.
وقد أوردت في كتابي (كيف تتعامل مع رئيسك السيء في العمل؟) الكثير من الأفكار حول تحسين بيئة العمل،وكذلك كثير من مشاكل الموظفين وحلولها.
هنا نتحدث عن عشرة أسباب لبقاء الموظف في عمله، وهي:
1 ) الراتب الجيد لمهنته، والذي يجده كبيراً ومميزاً عن الشركات الأخرى.
2 ) أن يقدم له المدير توجيهات ونصائح تساعد على تحسين عمله.
3) أن يكون العمل فيه تحدي وغير روتيني،وجو العمل يساعد على الابداع والابتكار.
4) أن يكون العمل يضمن مستقبلاً جيداً للموظف، وفيه امكانية الترقية لدرجات أعلى وزيادة منتظمة في الراتب.
5) أن يشارك في العمل برأيه وأفكاره ويحضر الاجتماعات الدورية لتقييم العمل والوقوف على آخر التطورات.
6) التقدير من قبل المدير مهم جداً، فكل موظف هو انسان ويحب أن يقدر جهده وخاصة اذا قدم افكار جديدة.
7) الشركة مثل العمارة لكل حجر أهميته في سند هذه العمارة، لذلك لكل موظف قيمة خاصة في الشركة.
8) على كل موظف أن يكون له مهمة واضحة،وهنا تكمن أهمية المدير في توضيح التوصيف الوظيفي لكل موظف.
9) رأي الموظف في اختصاصه يجب أن يحترم ويقدر، وهنا تكون سلطته في مجال اختصاصه.
10) من الأهمية بمكان أن تعطى لكل موظف ثقة في مهنته، لأن ذلك يشعره بالأهمية والأمان ويزيد من انتاجيته.
الشركات الناجحة دائما تستثمر في موظفيها، فترسلهم دورات تدريبية تزيد من كفائتهم، وتحثهم على حضور الدورات القيادية التي تزيد من مهارتهم وانتاجيتهم.
محبكم بلال موسى شنك
كاتب نجاح ومدرب في القيادة
معتمد من جون سي ماكسويل
مؤلف كتاب (كيف تتعامل مع رئيسك السيء في العمل؟)
#الموظف_الناجح
#بيئة_عمل_صحية
#أسباب_بقاء_الموظف

خواطر في القيادة (4)

| 2015-10-04 | تعليقات (0) | 385 قراءة

خواطر في القيادة (4)
القائد والرؤية
Leadership is the capacity to translate vision
into reality.
Waren Bennis
القيادة هي قدرة القائد على تحويل رؤية المؤسسة الى واقع.
الخبير وارن بينيس
التعليق : من افضل تعريفات القائد أنه الشخص القادر على فهم رؤية المؤسسة وتحويلها من نظرية الى تطبيق.
ان القائد المؤثر هو القائد الذي لديه رؤية واضحة لأهداف المؤسسة، ويسعى دائما لايصال هذه الرؤية لموظفيه.
وعندما يفهم الموظفين رؤية واهداف المؤسسة،فإن عملهم ينصب في هذا الاتجاه،وبالتالي تزداد انتاجيتهم.
على القائد المؤثر ان يؤمن بأهداف المؤسسة،يجعلها جزءا من حياته،ويبتكر أساليب لتطبيق الرؤية في العمل،كما عليه أن يسعى بإستمرار لإيصال مفاهيمه حول رؤية واهداف المؤسسة الى موظفيه.
وحين تتحقق الرؤية والاهداف ينجح القائد والموظفين والمؤسسة.
محبكم بلال موسى شنك
مدرب معتمد من جون سي ماكسويل
#فن_القيادة
#خواطر_في_القيادة

الصورة الصحيحة للنجاح

| 2015-09-29 | تعليقات (0) | 414 قراءة

الصورة الصحيحة للنجاح
تختلف صورة النجاح من شخص الى آخر،لأننا جميعاً خلقنا بشكل مختلف،وكل منا فريد من نوعه وليس له شبيه،فهكذا خلقنا الله عز وجل.
الخبير الأمريكي جون سي ماكسويل المختص بالقيادة، له تعريفه الخاص عن النجاح أورده في كتابه (خارطة الطريق عن النجاح ) Your Road Map for Success وقد طوره من خبرته البالغة 40 عاماً من التأليف والتدريب، إليكم هذا التعريف :
النجاح هو….
** معرفة هدفك في الحياة.
** النضج حتى بلوغ أقصى حد للقدرات.
** زرع البذور التي تفيد الآخرين.
أي أن جون ماكسويل من خبرته يعتبر النجاح رحلة أكثر منها وجهة. Success is a journy not a distnation
بغض النظر عن العمر الذي تعيشه او ما تقرر أن تفعل في الحياة،لن تخبو جذوة قدرتك على النمو بإتجاه تحقيق أعظم قدراتك ولن تنفد لديك فرص مساعدة الآخرين.
اذا ما أخذت في عين الاعتبار هذا التعريف، فإنك في اللحظة التي تصل فيها الى تحقيق أهدافك،تصل الى مرحلة يكون النجاح هو الذي يصفك !
وتلك معلومة مهمة عن النجاح يمكن أن تغير مجرى حياتك، والآن فلتجب عن هذا السؤال:
هل كنت تنظر الى النجاح كوجهة أم رحلة ؟
محبكم بلال موسى شنك
مدرب في القيادة معتمد من جون سي ماكسويل
#فن_النجاح
#خطوات_على_طريق_النجاح

دروس تعلمتها من دورة مشاكل وحلول

دروس تعلمتها من دورة مشاكل وحلول

| 2014-02-05 | تعليقات 10 تعليقات | 7314 قراءة

 

دروس تعلمتها من دورة مشاكل وحلول

دروس تعلمتها من دورة مشاكل وحلول

دروس تعلمتها من دورة مشاكل وحلول 

جميل جداً ما يتعلمه الإنسان في الدورات،إنه يضيف الكثير إلى رصيدك من المعلومات والمهارات،كما ويشحذك بالمزيد من الحماس لتعود إلى عملك محاولاً تطبيق ما تعلمته،وقد كنت في دورة لمدة ثلاثة أيام عن المشاكل والحلول Problem Solving ،تعلمت من خلالها الكثير والذي أوجز بعض منه هنا.

من أفضل الدروس التي تعلمتها هي ( أن المشاكل غالباً ما تحمل في طياتها بذور فرص لحلول جديدة )، ولعل ما يدعم ذلك مقولة مشهورة ل هنري فورد مؤسس شركة فورد حيث يقول : ( إن الفشل أو المشكلة ما هي إلا فرصة جديدة لتبدأ من جديد بذكاء أكثر ).

 ويذكر التاريخ أنه حصل حريق يوماً ما في معمل إختراعات توماس أديسون المخترع الشهير،ولما أخبروه بذلك لم يجزع أو يحزن ولكنه كعادته الإيجابية قال لهم : ( حسناً إن هذه هي فرصة لنا لكي نبدأ من جديد مع تلافي أخطاءنا في المعمل السابق ) .

يمكن لنا ان نعرف المشكلة  Problem : على انها هي الفراغ أو الفجوة الموجودة بين الحالة الحالية Current status والحالة المتوقعة Desired status المطلوب أن نصل إليها،وفي أغلب تظهر المشكلة عندما يكون الأداء أقل من المتوقع.

القادة الناجحون غالباً ما يحققون نتائج رائعة عن طريق الموازنة بين المكونين الرئيسيين للمشكلة وهما الناس والخطوات العملية  People and Process .

هناك خمس خطوات رئيسية للمنهج العملي Process لحل المشكلات بكفاءة عن طريق فريق العمل وهي :

1) تحديد وقياس الفجوة بين الحالة الحالية والحالة المتوقعة . Quntify the gap .

2) تحديد وكشف جميع أسباب المشكلة Uncover the cause .

3) تحديد وكشف جميع الحلول الممكنة Create options .

4) تحديد و إختيار الحل المناسب Decide the solution .

5) تحقيق النتائج عن طريق خطة محكمة وعملية تقييم ومتابعة Realize results .

اقرأ المزيد

Page 1 of 612345...الأخيرة »