10 أسرار للنجاح الشخصي من روبن شارما

| 2015-10-30 | تعليقات (0) | 2٬944 قراءة

10 أسرار للنجاح الشخصي من روبن شارما
1- تعود على النوم أقل من الإنسان العادي.يعني نام ست ساعات بدلاً من ثمانية.هيء نفسك لمدة 21 يوماً أن تستيقظ مبكراً ساعة أبكر من قبل.
2- اجعل لك ساعة صباحية تراجع فيها خطتك للتطوير الذاتي.استرخ وتخيل نفسك تحقق أحلامك.
ان التخيل الإيجابي يعطيك جرعة طاقة ايجابية لطول اليوم.
3- استمع الى شريط تحفيزي في السيارة وانت ذاهب للعمل،وهكذا تضبط ايقاعك طول اليوم ايجابياً.
4- خصص يوم في الأسبوع مع الطبيعة، شاهد شروق الشمس واستمتع بجمال الطبيعة،لتشحذ همتك وتفتح عقلك وتزيد من كفاءتك الشخصية.
5- قاوم اغراء عمل الأشياء غير المهمة على حساب الأشياء المهمة.اسأل نفسك كل يوم: ما هو أفضل استغلال لوقتي؟
6- دائماً أجب على المكالمات بحماس كبير في صوتك مظهراً تقديرك للمتكلمين معك.
7- دائماً ما نحصل على أفكار رائعة وملهمة كل يوم.سجل هذه الأفكار في دفتر ملاحظاتك وراجعها يومياً حين تعود للمنزل.
8- خصص يوماً في بداية كل أسبوع لكتابة خطتك الأسبوعية،اكتب ما تريد انجازه،وتخيل نفسك انجزته، واكتب أسماء الكتب التي تريد قراءتها.هذه العادة وحدها ستزيد تركيزك وتحفيزك وتعطيك كفاءة أكثر.
9- ارتبط بالاشخاص الإيجابيين فقط،الذين يمكن أن تتعلم منهم، وسوف يزيدوا مخزون الطاقة والابداع لديك.
10-لا تتجادل أبداً مع مديرك في العمل،لأنك سوف تخسر أكثر من مجرد كسب نقطة لصالحك !
مترجمة بتصرف من مذكرة داخلية بعنوان ( 200 من أفضل أسرار النجاح والسيطرة الذاتية) لروبن شارما.
محبكم بلال موسى شنك
مدرب في القيادة معتمد من جون سي ماكسويل
‫#‏اسرار_النجاح‬
‫#‏روبن_شارما

Share
من أين أبدأ نموي ورحلة التطوير الذاتي؟

من أين أبدأ نموي ورحلة التطوير الذاتي؟

| 2015-10-23 | تعليقات 3 تعليقات | 3٬120 قراءة
من أين أبدأ نموي ورحلة التطوير الذاتي؟

من أين أبدأ نموي ورحلة التطوير الذاتي؟

 

من أين أبدأ نموي ورحلة التطوير الذاتي ؟
يسألني بعض الشباب عبر مدونتي، هذا السؤال:
من أين أبدأ نموي وتطوري الذاتي؟ وكيف أبدأ ؟
ومن خلال متابعتي للكثير من خبراء التطوير الذاتي الأجانب، هذه هي بعض الأسئلة التي يمكن أن تساعدكم في رحلتكم نحو التطوير الذاتي :
1) ?Do you know what you need to improve
*Discuss choices and abilities.
إسأل نفسك هذا السؤال:
1) هل تعرف ماذا تحتاج للتطوير الذاتي ؟
وهو سؤال يناقش الإختيارات والقدرات.
2)  ?Do you know how you need to improve
*This discuss the starting point.
Should be simple start
2) هل تعرف كيف تطور نفسك ؟
وهو سؤال يناقش الوسائل والطرق للتطوير.
وعلى كل حال يجب أن تكون البداية بسيطة.
3) Do you know why you want to keep improving?
*The “Why” power is much more
important than the ‘Well’ power
Do you have enough Why ?.
3) هل تعرف لماذا تريد أن تستمر في النمو والتطور ؟
إن قوة السؤال (لماذا) أقوى من قوة النوايا، لأنه يبحث عن الدوافع وهذه تعطيك قوة للإستمرار في بحثك وتقدمك للأمام.
يمكن أن تناقش هذه الأسئلة مع مدربك أو مرشدك ليضعك على الطريق الصحيح لتطويرك الذاتي.
وطبعا هناك المزيد من الأسئلة.
ولمن أراد المزيد فليراسلني عبر الرسائل الخاصة.

أو ايميلي bilal4success@gmail.com
محبكم بلال موسى شنك
مدرب في القيادة معتمد من جون سي ماكسويل

Share

عشرة أسباب لبقاء الموظف في عمله

| 2015-10-09 | تعليقات (1) | 1٬337 قراءة

عشرة أسباب لبقاء الموظف في عمله
صاحب العمل في معظم الأحيان يعتقد أن الموظفين يسعون وراء الرواتب الكبيرة فقط، وانه اذا وفرت له المال ملكته وتحكمت به.
وللأسف وجهة النظر هذه خاطئة وبعيدة عن الواقع تماماً، فالموظف هو إنسان بالدرجة الأولى وله احتياجات خاصة غير المال، مثل بيئة العمل الصحية والزملاء المريحون والتطوير المهني والتقديرمن قبل المدير وكذلك الفرصة لحضور دورات تدريبية.
وقد أوردت في كتابي (كيف تتعامل مع رئيسك السيء في العمل؟) الكثير من الأفكار حول تحسين بيئة العمل،وكذلك كثير من مشاكل الموظفين وحلولها.
هنا نتحدث عن عشرة أسباب لبقاء الموظف في عمله، وهي:
1 ) الراتب الجيد لمهنته، والذي يجده كبيراً ومميزاً عن الشركات الأخرى.
2 ) أن يقدم له المدير توجيهات ونصائح تساعد على تحسين عمله.
3) أن يكون العمل فيه تحدي وغير روتيني،وجو العمل يساعد على الابداع والابتكار.
4) أن يكون العمل يضمن مستقبلاً جيداً للموظف، وفيه امكانية الترقية لدرجات أعلى وزيادة منتظمة في الراتب.
5) أن يشارك في العمل برأيه وأفكاره ويحضر الاجتماعات الدورية لتقييم العمل والوقوف على آخر التطورات.
6) التقدير من قبل المدير مهم جداً، فكل موظف هو انسان ويحب أن يقدر جهده وخاصة اذا قدم افكار جديدة.
7) الشركة مثل العمارة لكل حجر أهميته في سند هذه العمارة، لذلك لكل موظف قيمة خاصة في الشركة.
8) على كل موظف أن يكون له مهمة واضحة،وهنا تكمن أهمية المدير في توضيح التوصيف الوظيفي لكل موظف.
9) رأي الموظف في اختصاصه يجب أن يحترم ويقدر، وهنا تكون سلطته في مجال اختصاصه.
10) من الأهمية بمكان أن تعطى لكل موظف ثقة في مهنته، لأن ذلك يشعره بالأهمية والأمان ويزيد من انتاجيته.
الشركات الناجحة دائما تستثمر في موظفيها، فترسلهم دورات تدريبية تزيد من كفائتهم، وتحثهم على حضور الدورات القيادية التي تزيد من مهارتهم وانتاجيتهم.
محبكم بلال موسى شنك
كاتب نجاح ومدرب في القيادة
معتمد من جون سي ماكسويل
مؤلف كتاب (كيف تتعامل مع رئيسك السيء في العمل؟)
#الموظف_الناجح
#بيئة_عمل_صحية
#أسباب_بقاء_الموظف

Share

خواطر في القيادة (4)

| 2015-10-04 | تعليقات (0) | 1٬052 قراءة

خواطر في القيادة (4)
القائد والرؤية
Leadership is the capacity to translate vision
into reality.
Waren Bennis
القيادة هي قدرة القائد على تحويل رؤية المؤسسة الى واقع.
الخبير وارن بينيس
التعليق : من افضل تعريفات القائد أنه الشخص القادر على فهم رؤية المؤسسة وتحويلها من نظرية الى تطبيق.
ان القائد المؤثر هو القائد الذي لديه رؤية واضحة لأهداف المؤسسة، ويسعى دائما لايصال هذه الرؤية لموظفيه.
وعندما يفهم الموظفين رؤية واهداف المؤسسة،فإن عملهم ينصب في هذا الاتجاه،وبالتالي تزداد انتاجيتهم.
على القائد المؤثر ان يؤمن بأهداف المؤسسة،يجعلها جزءا من حياته،ويبتكر أساليب لتطبيق الرؤية في العمل،كما عليه أن يسعى بإستمرار لإيصال مفاهيمه حول رؤية واهداف المؤسسة الى موظفيه.
وحين تتحقق الرؤية والاهداف ينجح القائد والموظفين والمؤسسة.
محبكم بلال موسى شنك
مدرب معتمد من جون سي ماكسويل
#فن_القيادة
#خواطر_في_القيادة

Share

خواطر في القيادة (3)

| 2015-09-30 | تعليقات (0) | 1٬890 قراءة

خواطر في القيادة (3)
القيادة تبدأ بمعرفة القائد لنفسه.
Hard experience has taught me that real leadership is about understanding yourself first, then using that to creat a superb organisation.
Captain Mike Abrashoff
ان خبرتي الكبيرة علمتني أن القيادة الحقيقية تتمحور حول فهم القائد لنفسه أولاً، ثم استغلال هذه المعرفة لصناعة مؤسسة عظيمة.
الكابتن مايك أبراشوف
التعليق : إن القيادة الحقيقية تبدأ بمعرفة القائد لنفسه وقدراته، وخاصة مواطن قوته ومواطن ضعفه.
وكنتيجة لذلك فإن القائد الناجح يطور عادات عمل ناجحة سواء كانت يومية أو اسبوعية أو شهرية.
القائد الناجح لديه معرفة وثيقة بأين يريد أن يذهب وكيف يصل الى هناك.

القائد الناجح يمتلك البوصلة التي تقود الآخرين نحو الهدف المنشود.
محبكم بلال موسى شنك
مدرب معتمد في القيادة من جون سي ماكسويل

Share

الصورة الصحيحة للنجاح

| 2015-09-29 | تعليقات (0) | 924 قراءة

الصورة الصحيحة للنجاح
تختلف صورة النجاح من شخص الى آخر،لأننا جميعاً خلقنا بشكل مختلف،وكل منا فريد من نوعه وليس له شبيه،فهكذا خلقنا الله عز وجل.
الخبير الأمريكي جون سي ماكسويل المختص بالقيادة، له تعريفه الخاص عن النجاح أورده في كتابه (خارطة الطريق عن النجاح ) Your Road Map for Success وقد طوره من خبرته البالغة 40 عاماً من التأليف والتدريب، إليكم هذا التعريف :
النجاح هو….
** معرفة هدفك في الحياة.
** النضج حتى بلوغ أقصى حد للقدرات.
** زرع البذور التي تفيد الآخرين.
أي أن جون ماكسويل من خبرته يعتبر النجاح رحلة أكثر منها وجهة. Success is a journy not a distnation
بغض النظر عن العمر الذي تعيشه او ما تقرر أن تفعل في الحياة،لن تخبو جذوة قدرتك على النمو بإتجاه تحقيق أعظم قدراتك ولن تنفد لديك فرص مساعدة الآخرين.
اذا ما أخذت في عين الاعتبار هذا التعريف، فإنك في اللحظة التي تصل فيها الى تحقيق أهدافك،تصل الى مرحلة يكون النجاح هو الذي يصفك !
وتلك معلومة مهمة عن النجاح يمكن أن تغير مجرى حياتك، والآن فلتجب عن هذا السؤال:
هل كنت تنظر الى النجاح كوجهة أم رحلة ؟
محبكم بلال موسى شنك
مدرب في القيادة معتمد من جون سي ماكسويل
#فن_النجاح
#خطوات_على_طريق_النجاح

Share

خواطر في القيادة (2)

| 2015-09-29 | تعليقات (1) | 1٬562 قراءة

خواطر في القيادة (2)
الناس يحبون أن يعرفوا أنهم مفيدون.
(القائد الجيد يجعل الناس يشعرون أنهم في قلب الأمور ،وليسوا على الهامش . فعندها سيشعر كل شخص أنه يحدث اختلافاً في نجاح المؤسسة . وعندما يحدث ذلك،سيشعر الناس بالثقة و الراحة و أن عملهم له معنى)
خبير القيادة وارين بينيس
من كتاب (25 طريقةللفوز مع الناس)
للمؤلف جون سي ماكس29ويل
التعليق: افعل شيئاً اليوم،أخبر اعضاء فريقك لماذا هم مهمون.

إجعلهم يشعرون بأهميتهم وأنه بدونهم لن ينجح العمل.

سوف يقدرونك عالياً ويعملون بكل طاقتهم على إنجاح العمل.

والنتيجة النهائية أن العمل سوف ينجح،وتنجحون جميعاً.
محبكم بلال موسى شنك
مدرب في القيادة معتمد من جون سي ماكسويل
‫#‏فن_القيادة‬
‫#‏خواطر_في_القيادة‬

Share

خواطر في القيادة (1)

| 2015-09-27 | تعليقات (1) | 1٬576 قراءة

خواطر في القيادة (1)
القائد الجديد
The secret of success in life is for a man to be ready for his opportunity when it comes.
Benjamin Disraeli
إن سر النجاح في الحياة بالنسبة لأي إنسان أن يكون جاهزاً لإستغلال أي فرصة حين تسنح له.

بنجامين ديزرائيلي
التعليق :
عندما تسنح الفرصة لشخص ما أن يصبح في منصب قيادي،فهذا يعني أن المدير الذي قام بتعيينه يؤمن بأن هذا القائد الجديد لديه قدرات أهلته لهذا المنصب.
فعلى القائد الجديد أن يكون على ثقة أن هناك من يؤمن بقدراته، وعليه أن يؤمن أن موقعه في صدارة الطاولة سوف يتيح له الفرص ليعبر عن رأيه ويصنع بعض القرارات.
على القائد الجديد أن يضع نصب عينيه أن هدفه الأول الآن، هو أن يظهر لإدارته والفريق العامل معه أنه يستحق المسؤولية التي حصل عليها.
محبكم بلال موسى شنك
مدرب في القيادة معتمد من جون سي ماكسويل

Share
مدونة بلال للنجاح والناجحين