دروس من كتاب ( أسرار القوة الذاتية ) ج1

دروس من كتاب ( أسرار القوة الذاتية ) ج1

| 2011-10-21 | تعليقات 17 تعليق | 27٬398 قراءة

أسرار القوة الذاتية لمؤلفه د.إبراهيم الفقي

 

 كناب ( أسرار القوة الذاتية ) هو آخر كتابات المبدع د.إبراهيم الفقي ،ولعل الدكتور إبراهيم إختار أن يضع جل خبراته وخلاصة تجاربه وأفكاره في هذا الكتاب الرائع،فالكتاب مليء  بالقصص الملهمة والأفكار النيرة والأقوال المقتبسة من خبراء عالميين في مجال التنمية البشرية. وعلى الغلاف الخارجي كتب دكتور إبراهيم هذه الكلمات الرائعة:

أنت أقوى مما تتوقع!!

أنت أقوى…أنت أقوى…أنت أقوى بكثير مما تتخيل…

 إذا قبلت هذا المفهوم وبنيت عليه تصرفاتك وسلوكياتك، فستكون أكثر سعادة مما كنت عليه قبل أن تتبناه، ستكون قادراً على إنجاز أمور لم تكن تتوقع أن تنجزها، سيصبح في مقدورك أن تنجز أي شيء تريده في الحياة. فإكتشف قدراتك وأسرارك الشخصية هنا في هذا الكتاب.

يحتوي الكتاب على 7 أسرار خاصة جداً لبناء قوتك الشخصية،تعالوا نستعرض معاً ماذا يمكن أن نتعلم من هذا الكتاب؟ هنا بعض النقاط:

* كيف يؤثر الألم والمتعة على جميع نواحي حياتنا؟

* تدريب ضع خطة لحياتك.

* خمس خطوات لبرمجة أحلامك.

* قصة لاعب الكاراتيه العالمي بروس لي وإيمانه العميق بذاته.

* كيفية التغلب على الأفكار السلبية التي يمكن أن تنشأ مستقبلاً.

* كيف تتخلص من العاطفة السلبية؟

* معادلة تساعدك في التقرب إلى الله.

* نموذج السيطرة على إدراكك الحسي.

* سبعة أمور يجب أن تتحاشاها عندما تربي أولادك.

* 10 مهارات لتحسين العلاقة مع الأبناء.

* تمارين تساعدك على تقوية طاقتك الكلية.

* خطوات إستراتيجية لإتخاذ القرار.

* معادلة إتخاذ القرارات الفعالة.

اقرأ المزيد

مقولات شهيرة لستيف جوبز

مقولات شهيرة لستيف جوبز

| 2011-10-13 | تعليقات 29 تعليق | 99٬406 قراءة

 

ستيف جوبز 1955 - 2011

 

يقولون إن ثلاثة تفاحات غيرت مجرى التاريخ،الأولى تفاحة آدم والثانية تفاحة نيوتن والثالثة هي بالتأكيد تفاحة شركة أبل، والتسمية أبل ربما جاءت في السبعينيات بسبب إعجاب ستيف جوبز بفرقة البيتلز الموسيقية،حيث كانت الشركة المنتجة لأغانيهم تدعى أبل أيضاً.وفي خضم المعمعة والضجيج الذي أثير كثيراً حول شخصية ستيف جوبز خاصة بعد وفاته، كان لابد لنا من دراسة لهذه الشخصية العبقرية المبدعة ،ولعل فلسفة الرجل في حياته وعمله تظهر جلية في محاضراته وأقواله.

وقد كتبت في مقالتي السابقة عن بعض الدروس التي إستخلصتها شخصياً من سيرته،(إضغط هنا لقراءتها) ،وكان لا بد لي من قراءة رأي الطرف الآخر عنه،فبحثت عن مقالات أجنبية لأترجمها ،وأخيراً وجدت ضالتي في مقالة بعنوان (10 دروس ذهبية من ستيف جوبز) من موقع lyfehack ولأن المقالة عبارة عن أقوال مأخوذة من ستيف جوبز رأيت أن أترجمها كما هي وأعلق عليها،هنا 10 مقولات شهيرة له :

المقولة الأولى : إن الإبداع هو الذي يميز القائد عن التابع.

“Innovation distinguishes between a leader and a follower.”

تعليق: فعلاً إن القائد العظيم دائماً ما يأتي بأفكار جديدة عظيمة، وهكذا كان ستيف جوبز قائداً عظيماً للتكنولوجيا في العقد الماضي حيث أبهرنا بأفكار جديدة مثل الأيبود والأيباد وأخيراً الأيفون.

المقولة الثانية: كن قريباً دائماً و ملاصقاً للتميز النوعي، بعض الناس ليسوا معتادين على أجواء الإمتياز.

Be a yardstick of quality. Some people aren’t used to an environment where excellence is expected

المقولة الثالثة : إن الطريقة الوحيدة لإنجاز أعمال عظيمة هو أن تحب ما تعمل، وإذا لم تجد ما تحبه ،إستمر في البحث عنه،ولا تقنع بغيره،فكما هو الحال مع جميع مسائل القلب ،ستعرف ما تحبه حين تراه.

المقولة الرابعة: نحت نأكل مما زرع الآخرين، ونلبس ملابس من صنع الآخرين، ونتحدث بلغة من تطوير الآخرين. ما أعنيه أننا بإستمرار مستهلكون للأشياء من حولنا ،إنه لشعور رائع أن نبتكر أشياء جديدة ونضعها في حوض خبرات المعرفة الإنسانية.

المقولة الخامسة : هناك في الديانة البوذية ،مصطلح عظيم يدعى (عقلية المبتدئين)، إنه من الرائع أن تمتلك عقلية المبتدئين.

تعليق بسيط: لعل ما يشابه هذا التفكير لدينا نحن المسلمين القول الوارد في الأثر عن بعض الصالحين قولهم (إطلبوا العلم من المهد إلى اللحد).

اقرأ المزيد

ستيف جوبز في الثمانينيات من القرن الماضي

ستيف جوبز ودروس من حياته

| 2011-10-09 | تعليقات 11 تعليق | 36٬306 قراءة



 ستيف جوبز في الثمانينيات من القرن الماضي

ستيف جوبز في الثمانينيات من القرن الماضي

 

طالعتنا الصحف بالأمس القريب بنبأ وفاة عبقري أبل وصانع نجاحاتها ستيف جوبز،وطار الخبر وسقط كالصاعقة على محبي شركة أبل والأيفون والأيباد وأخواتهم،والحق هو أن الرجل -وإن لم يكن مسلماً-إلا أنه يستحق التقدير لما له من تأثير على الحقبة الحالبة والماضية،فقد إستطاع تأسيس شركة أبل للكمبيوترمن لاشيء، ومن ثمة عمل على تطوير الشركة بكل تفان حتى إستقال منها قبل أربعة أسابيع من وفاته.

 

ستيف جوبز يستعرض جهاز أبل II

  وقد تناولت الصحف والمجلات الكثير من تفاصيل حياته،ولكنني سأركز هنا على بعض الدروس والنقاط التي قد إستخلصتها من مسيرة حياته وكفاحه،علنا جميعاً نستفيد منها وقد ننجح نحن العرب يوماً ما في إستنساخ تجربته والسير على خطاه،وهي من باب أن الحكمة ضالة المؤمن،إليكم أوجز بعض الدروس المستفادة من محطات حياته :

الدرس الأول : الإجتهاد والمثابرة والعناد لتحقيق الأهداف.

فقد تلقى دروساً في الكمبيوتر وهو في الثانوية العامة،ورغم أن والديه بالتبني أصرا عليه ليكمل تعليمه الجامعي إلا أنه قرر ترك الجامعة وممارسة هوايته،فقطعا عنه مصروفه الدراسي،فما كان منه إلا أنه قرر أن يصرف على نفسه وقد عمد إلى بيع زجاجات (الكوكاكولا ) الفارغة ، ونام على الأرض عند بعض الأصدقاء.

قال فيما بعد : (لو ما كنت تركت الكلية ،ما كان موديل (ماك) ظهر بصورته التي ظهر بها).

الدرس الثاني: البداية من الصفر مع الإعتماد على النفس وبإمكانات هزيلة.

المعلوم أنه أسس شركة أبل في حجرة صديقه وشريكه في العمل ستيف ووزنياك،وتمكن من طرح جهاز أبل 1 في عام 1976 ليبيعه بسعر 666 دولاراً،حيث تمكن من بيع 200 وحدة في عام واحد.وقد وصفت الصحف آنذاك الجهاز بأنه أول جهاز كمبيوتر شخصي في العالم.

الدرس الثالث: قوة تأثيره وإقناعه للآخرين بالعمل معه.

في عام 1983 إستطاع إستدراج صديقه القديم جون سكالي للعمل معه من شركة (بيبسي كولا) ليصبح الرئيس التنفيذي لشركة أبل،حيث ذهب إليه وسأله : (هل تريد بيع المياه بالسكر والكاراميل بقية حياتك؟! أم تأتي معي وتغير العالم؟!) .لقد كان واثقاً أن ما كان يفعله له تأثير كبير على العالم من حوله.

اقرأ المزيد

إرساء ثقافة القيادة في العمل-تدوينة صوتية

تدوينة صوتية 4: إرساء ثقافة القيادة في العمل

| 2011-10-03 | تعليقات 6 تعليقات | 13٬391 قراءة


www.1and1.com

 إرساء ثقافة القيادة في العمل- صوتية

إرساء ثقافة القيادة في العمل- تدوينة صوتية

 



إن المدير الناجح يسعى دائماً لإرساء ثقافة القيادة في العمل،ويحرص على نشر هذه الثقافة بين موظفيه لأهميتها، لأن هذه الثقافة هي التي توجه الأداء بشكل عام،و هي مايعطي مؤسستك تميزها وهي التي تضع معايير سلوك الموظفين، فتخبرهم بما هو مقبول وبما هو مهم، وتخبرهم أيضاً بقيم مؤسستك (على سبيل المثال: الأمانة، الإبتكار، التحسن المستمر، إثارة إعجاب العملاء، إلخ….). في المحصلة ثقافة مؤسستك هي التي تحدد فلسفتها ومبادئها وقيمها،وهي التي لا يستطيع المنافسين تقليدها.

وقد أشار المدرب العالمي روبن شارما إلى خمس استراتيجيات مجربة وناجحة لإرساء ثقافة القيادة في الشركات، وهنا أعرضها لكم بشكل سريع للفائدة العامة :

الطريقة الأولى: الطقوس.

 تنال الإعجاب دائماً الثقافة التي تتضمن طقوس خاصة.

الطريقة الثانية: الإحتفال.

يقول جون آبل  المليونير ومؤسس شركة بوستن ساينتفك: (سوف تحصل على ما تحتفل به ).

 الطريقة الثالثة: المحادثة.

موظفوك هم نتاج ما تتحدث عنه. وحتى تجعل رؤاك وقيمك تتغلغل في صميم موظفيك، تحتاج أن تتحدث عن هذه الأشياء باستمرار.

الطريقة الرابعة: التدريب.

تطوير الموظفين هو حجر الأساس في عملية إرساء ثقافة الشركة.

اقرأ المزيد

مغامرة أم شجاعة بلا حدود

مغامرة أم شجاعة بلا حدود

| 2011-09-24 | تعليقات 8 تعليقات | 18٬871 قراءة



 

هذا المغامر يحل واجباته المدرسية في الأعلى

 أربع شباب روس مغامرين يبدو أن قلوبهم قوية وهم لا يخشون المرتفعات،وقرروا أن يتحدوا أنفسهم ويقهرو الخوف بداخلهم، خاضوا تجربة جريئة فعلا فقد صعدوا إلى أحد الجسور المقامة فوق البحر،وصوروا تجربتهم تلك بأنفسهم،لتبقى للذكرى. الجدير بالذكر أن هؤلاء الأشخاص أنفسهم كان لهم مغامرات سابقة صوروها في صور أخرى،أترككم لتشاهدوا الصور ثم تتابعوا فيديو مغامرة الجسر.

هذا المغامر يبدو أنه يستمتع بمنظر الشجر أسفله

 

 

تصور نفسك مكانه ماذا كنت ستفعل؟!

 

 

هذا المغامر يحتفل بوصوله للقمة

  اقرأ المزيد

تدوينة صوتية 3: ست خطوات لتصبح غنياً من فكر تصبح غنياً

تدوينة صوتية 3: ست خطوات لتصبح غنياً من فكر تصبح غنياً

| 2011-09-15 | تعليقات 14 تعليق | 16٬422 قراءة


 

إستمع إلى الخطوات الست لتصبح غنياً

 

 نابليون هيل صاحب كتاب (فكر تصبح غنياً) له فلسفة خاصة في تعريف الغني،فهو يعتقد أن الغني هو من يمتلك القدرة على العمل، وحس السعادة، والسلام الداخلي، والقوة، والشجاعة، والحكمة، وبالطبع المال. كل هذه الثروات يمتلكها الإنسان ويستطيع تحقيقها بالتفكير أولاً ثم العمل لإنجازها.

وفي كتابه القيم الذي هو عبارة عن حصيلة 25 سنة من المقابلات مع الأغنياء في عصره،توصل نابليون هيل إلى ست خطوات يمكن أن تجعلك غنياً ،هذه الخطوات ملخصة هنا ،يمكن أن تقرأها وبعد ذلك تستمتع بالإستماع إليها:

 الخطوة الأولى :- حدد بالضبط المبلغ المالي الذي تريد أن تكسبه. ليس كافياً أبداً أن تقول أريد الكثير من المال، ولكن قل مثلاً :أريد أن يكون دخلي السنوي مائة ألف دولارسنوياً.

الخطوة الثانية :- حدد تماما ماذا تريد أن تدفع مقابل هذا المال الذي تريده، ليس هناك في الواقع أي مصداقية أو معنى لكلام مثل (لاشيء مقابل شيء) .

الخطوة الثالثة :- حدد موعد أو وقت Time limitأو يوم معين لجنيك هذا المال.

الخطوة الرابعة :- أنشئ خطة واضحة ومحددة لتنفيذ هدفك وابدأ فورا لوضع الخطة موضع التنفيذ.

اقرأ المزيد

تدوينة صوتية 2: أفضل صفات قيادية في القادة

تدوينة صوتية 2: أفضل صفات قيادية في القادة

| 2011-09-06 | تعليقات 12 تعليق | 14٬145 قراءة


 تدوينة صوتية 2: أفضل صفات قيادية في القادة

تدوينة صوتية 2: أفضل صفات قيادية في القادة

 

 هذه هي تدوينتي الصوتية الثانية وهي بعنوان ( أفضل صفات قيادية في القادة)، وهي مقالة مترجمة من مدونة مدرب القيادة العالمي روبن شارما ، وفي تدوينتي الأصلية إذا رجعت إليها من هنا ،يعرض روبن شارما في فيديو خمس صفات مهمة لكل قائد ،ويمكن تلخيص هذه الصفات كالتالي :

الصفة الأولى :كن عظيماً بشكل مدهش فيما تفعله.

الصفة الثانية: كن واضح الرؤية بشكل مدهش ولافت للنظر.

الصفة الثالثة: تحمل المسؤلية الشخصية بالكامل.

الصفة الرابعة: كن مفعماً بالحماس ومليئاً بالحيوية.

الصفة الخامسة: إحرق الواحد بالمئة الإضافية.

اقرأ المزيد

مدونة بلال للنجاح والناجحين