بلال موسى

مرحبا بكم في مدونتي >>>للذين لا يعرفونني اسمي: بلال موسى>>> خريج كليةالطب والعلوم الصحية سنة 1993 قسم المختبرات الطبية (الطب المخبري)، هوايتي وعشقي الأول القراءة والكتابة في مجال التطوير الذاتي والتنمية البشرية، قارئ نهم للكتب المترجمة بالعربية الأكثر مبيعا في أمريكا.حاصل على دبلوم برمجة لغوية عصبية NLP،ودورة مهارات التفكير coRT thinking by De Bono
محب للنجاح والابداع والتغيير>>متفائل دائما وطامح لمستقبل مشرق وعظيم.
مؤلف لثلاث كتب أحدهم في الحرية المالية،والثاني في النجاح في العمل، والأخير مقالات إبداعية،وحاصل منذ أغسطس 2015 على شهادة مدرب معتمد في الخطابة والتدريب من الخبير جون سي ماكسويل.
هذا مختصر مفيد،والبقية تأتي….

rss feed فيسبوك تويتر يوتيوب

Visit بلال موسى's Website

 كتب صنعت نقطة تحول في حياتك

كتب صنعت نقطة تحول في حياتك

| 2010-07-28 | تعليقات 19 تعليق | 39٬607 قراءة

 

 

  مساؤكم سعيد أصدقائي.
في حياة كل منا كتب مهمة أثرت فيه و غيرت من تفكيره وقد تكون صنعت نقطة تحول في حياته، ونحن كعرب ومسلمين يشكل القرآن الكريم واحدا” من أعظم الكتب المؤثرة في تشكيل شخصياتنا و حياتنا ففيه الكثير من الحكم وقصص الأمم السابقة ويكفينا أن فيه كلام الخالق عز وجل. و هناك أيضا” كتب أخرى قد تكون ساهمت في تغيير مجرى حياتنا مع إضافة فكرة عظيمة من هنا وهناك أو تجربة مفيدة.
أصدقائي الأعزاء أرجو من كل منكم أن يذكر ثلاثة كتب ثمينة (أو واحدا” على الأقل )و بعض الحكم التي إستفادها من قراءته لنستمتع معا”ونستفيد جميعا”.
مع كل الحب والتقدير.
  أصدقائي على فيسبوك نوروا صفحتي وأدلوا بدلوهم عن أهم الكتب التي قرأوها هنا نبذة مختصرة عن خيارات أصدقائي للإستفادة العامة.
الصديقة يارا يورا ………….كتابي (لاتحزن) و (أسعد إمرأة في العالم) للدكتور /عائض القرني.
الصديق عارف الدوسري…..كتاب (سنة الأولين) لإبن قرناس.
الصديقة مها محمود………كتاب (توت كنج آمون).
الصديقة رحمة أبو الراغب….كتاب (موسوعة أسماء الله الحسنى) للدكتور محمد راتب النابلسي.

اقرأ المزيد

الإدارة فن وشطارة أم تضليل وحقارة!!!

الإدارة فن وشطارة أم تضليل وحقارة!!!

| 2010-07-24 | تعليقات 3 تعليقات | 5٬940 قراءة

 

 

جلال عيسى موظف نشيط ومبدع،لا يعرف النفاق ولا المجاملة في العمل،ولذلك بذل أقصى جهده لجلب أفكار إبداعية ليحسن من مستوى العمل من حوله،وبعد جهد جهيد وعمل شديد والكثير من البحث والتنقيب،إستطاع أن يجمع عشرا” من الأفكار المثمرة والمفيدة.
وفي اليوم المنشود قابل مسئوله المباشر د.سمسم ،مؤملا” النفس بترقية أو تقدير إمتياز في التقييم السنوي على أقل تقدير،بدوره د.سمسم قرأ الافكار وأعجب بها لكنه وعد جلال بدراستها جيدا على أن يرد له الجواب في القريب العاجل.
بعدما درس د. سمسم الأفكار جيدا”وجدها قوية ومثمرة وقرر أن يجيرها بإسمه لمديره،قابل د.سمسم جلالا” وأخبره أن أفكاره هذه لا تصلح في هذه المرحلة من العمل وهي تحتاج إلى ميزانية كبيرة،و ربما نحتاجها في السنوات القادمة،وشكره على مجهوده على أية حال.
في اليوم التالي د.سمسم قابل مديره د.خلدون وقدم له الأفكار على أنها أفكاره هو،و قد أعجب بها د.خلدون بعدما إطلع عليها ووعده بترقية مع تقييم بدرجة ممتاز.
قصة قديمة جديدة تحدث كل يوم في شركاتنا العربية،التي يتعمد فيها المديرون سرقة الأفكار من الموظفين ووضعها بإسمهم،والأدهى والأمر عندما لا يعترفون بفاعلية هذه الأفكار،ولا يكافئون موظفيهم على مجهوداتهم الإضافية،بل ويتعمدون تطفيشهم حتى يؤول كل الفضل لهم وحدهم،كأنهم هم الذين يفكرون في مصلحة الشركة فقط…!!!
ترى متى يتوقف هذا الإسفاف في شركاتنا العربية ؟!!!
متى تتوقف سرقات الإبداع وتجيير الافكار لمديرين لم يبتكروها ؟!!!
متى تصبح الإدارة بحق فن وشطارة وليست تضليل وسرقة وحقارة ؟!!!
سؤال أترك الإجابة عليه لكم أيها الاصدقاء الأعزاء ( موظفين ومديرين)
مع تحياتي…

 المال أوالسلطة أوالمعرفة..أيهم أهم لتحقيق أحلامك؟!

المال أوالسلطة أوالمعرفة..أيهم أهم لتحقيق أحلامك؟!

| 2010-07-21 | تعليقات 15 تعليق | 25٬945 قراءة
سؤال لطالما حيرني …حول أيهم أهم او أثمن في هذه الحياة..
لنضع المسألة في سيناريو قصة لكي نستمتع بفهمها …
لو كنت ماشي في يوم في الصحراء …وضعت …
وفي لحظة أمل و رجاء وبعد الدعاء…
 إستجاب ربنا للدعاء…
إلتفت و وجدت مصباح علاء الدين …
وبسرعة فركت المصباح… وطلع الجني…
في هذه اللحظة الجني تغيرت معادلته ( طبعا” جني 2010!!)…وهو اللي بدأ يطرح السؤال: ( علشان تحقق أحلامك راح أعطيك ثلاث خيارات وإنت إختار ،راح أحقق لك واحدة منهم بس، الخيارات هم :
المال أو السلطة أو المعرفة ؟!! ) إنتهى كلام الجني.
أصدقائي الأعزاء : لكي تحققوا أحلامكم و كان لكم حق الإختيار ،فمن تختارون ولماذا ؟!!
أحب أن أسمع آراؤكم لكي نستفيد جميعا”….
 لكن قبل أن أترككم أحب أن أعرض بعض الردود التي جاءتني عبر أصدقائي على فيسبوك.
## كثير من أصدقائي الذين مازالوا في الجامعة قالوا بأنهم يفضلون المعرفة على المال والسلطة.
## صديق لي يعمل مديرا” لإحدى الشركات الناجحة أصر على أنه بالمال يمكن تحقيق أي حلم مهما كان.
## وذكرت إحدى الصديقات أن السلطة سلاح خطير يجب أن يوضع في يد إنسان يخاف الله.
 وأنا لست بصدد مناقشة الردود كل على حدة لكنني أحاول أن أكون محايدا” في عرض الردود ثم أترك للقارئ حرية إختيار الرد الأنسب له ، مع تزويد القارئ ببعض المفاتيح التي ربما تفيده في إتخاذ قراره.
تعريف المعرفة : وربما لكل شخص تعريفه الخاص به…و بحسب تعريفي لها بشكل مختصر هي خلاصة تجاربنا وخبراتنا في الحياة مضافا”إليها العلم المنهجي وغير المنهجي الذي تعلمناه.
قصة من تجربتي الشخصية :
أصدقائي الأعزاء دعوني أروي لكم هذه القصة من تجربتي الخاصة، أذكر في تلك الأيام بعد أن تخرجت من الجامعة ،إن زميلنا الأول على دفعتنا لم يستطع أن يكمل الماجستير بسبب أنه من عائلة حالتها المادية متوسطة ، بينما العاشر في نفس دفعتنا كان والده مغتربا” في الإمارات، أرسله ليكمل الماجستير في بريطانيا، وبعدها إشتغل في مستشفى بالإمارات بضعف راتب زميلي الأول الذي إكتفى بالعمل في الجامعة كمعيد براتب عادي جدا”.

اقرأ المزيد

 كيف يمكنك أن تنجح بلا واسطة ؟!!

كيف يمكنك أن تنجح بلا واسطة ؟!!

| 2010-07-14 | تعليقات 2 تعليقان | 9٬775 قراءة

 

  كنت قد تكلمت سابقا” عن صديق لي إسمه (أحمد السيد قوة)،أما اليوم فدعوني أخبركم عن صديق آخر لي يدعى (أحمد السيد مسكين)،صديقي هذا رجل من عامة الشعب وهو محاسب يتمتع بخبرة خمس سنوات،قضاها في خدمة إحدى الشركات المحلية،وعندما وصل بجهده وعرق جبينه إلى رئاسة القسم ،أمضى فيها سنة كاملة في إخلاص تام وولاء منقطع النظير ،حتى جاء اليوم الذي تم فصله فيه من الشركة بدون سبب فني إلا أن المدير يريد أن يعين إبن أخيه في نفس الوظيفة!!!

حين قابلته أخيرا” في الأسبوع الماضي،كان يائسا”محطما”يجر أذيال الخيبة،بعدما تم رفضه من عدة شركات تقدم للعمل لديها،وقد أخبرني أنه قدم طلبا” لإحدى الشركات الكبيرة وقد فرح فرحا”كبيرا”حين إستدعوه للمقابلة الشخصية،و تهللت أساريره وذهب مستبشرا” بالخير…وروى لي ما حصل معه تماما” في المقابلة.

عينت الشركة لجنة من ثلاثة أعضاء بدعوى الحيادية وإبعاد الواسطة عن الموضوع،حين وصل صديقي للمقابلة الشخصية إستقبله الثلاثة بالترحيب وبعد مناقشة سيرته الذاتية طرحوا عليه ثلاثة أسئلة هي كالتالي:

السؤال الأول: ما هو حاصل ضرب  50X50 X 50 وإجمع عليه 150 +350 +450 + 50 وأخيرا” إقسم المجموع على 1000 ؟!!

طبعا” صديقي المحاسب وبدون إستخدام الآلة الحاسبة إستطاع أن يجيب إجابة صحيحة (الإجابة هي: 126 ).

فإنتقلت اللجنة إلى السؤال الثاني وهو:

أين تقع جزر لانجر هانس ؟!!

ولحسن الحظ فإن صديقي أحمد مسكين كانت لديه خلفية ثقافية لا بأس بها،وإستطاع للمرة الثانية أن يجيب إجابة صحيحة ( الإجابة هي: في البنكرياس).

اقرأ المزيد

إكتشاف المواهب على هامش كأس العالم2010

إكتشاف المواهب على هامش كأس العالم2010

| 2010-07-09 | تعليقات 5 تعليقات | 9٬249 قراءة

 

 

  لعل الجميع شاهد اللاعب الموهوب/ ليونيل ميسي الأرجنتيني،لكن القلة القليلة فقط تعرف أن هذه الموهبة البشرية لم تكن لتظهر في كأس العالم ،لولا عناية وتبني نادي مشهور مثل برشلونة له،هل تعلم عزيزي القارئ من سيرة حياة ميسي على ويكيبيديا أنه كان يعاني من مرض نقص هرمونات النمو،ولم يستطع والداه علاجه في الأرجنتين، فانتقلوا به إلى برشلونة ليعيشوا هناك،وهناك شاهده مدرب النادي ومكتشف المواهب لديهم واقتنعوا بموهبته وتكفل النادي بعلاجه على نفقتهم الخاصة..!!!إذن لولا مكتشفي المواهب في النادي لما سمع أحد بميسي ولربما مات دون علاج في بلده…!!!
اقرأ المزيد

  كأس العالم 2010 كاريكاتير وتعليق

كأس العالم 2010 كاريكاتير وتعليق

| 2010-07-06 | تعليقات 2 تعليقان | 10٬891 قراءة

 

رغم متعة مشاهدة كأس العالم إلا أن المسألة لا تخلو من سلبيات فقد  قسم البيت و المشاهدين…!!! وكل واحد في البيت صار لازمه قناة لحال لهذا أقترح ….
و بالمناسبة شكلها البطولة ألمانية السنة هاي !!! يعني اللي ما بشجع ألمانيا لا يضيع وقته….عندهم مدرب روعة صار له 4 سنين بيدربهم وكمان كان مساعد كلينسمان عام 2006!!! و روحهم الجماعية في اللعب روعة و المدرب حاططهم في فندق معزول علشان ما يتأثروا بالإعلام!!! (و أتوقع أن الفندق راح يصير مزار للسياح إذا ألمانيا فازت بكأس العالم!!!)و معهم (كلوزة ) و (مولر) و(شفاينشتايغر)…ولا ننسى اللاعب الشاب الصاعد (مسعود أوزيل) الألماني من أصل تركي…هذا رأيي على كل حال رغم أني ما بشجعهم،بس التحليل الرياضي المنطقي في صفهم حتى الآن(قبل مبارتي نصف النهائي)…..إذا كان هناك تحليل رياضي أخر محايد أتمنى نسمعه كلنا…مساؤكم سعيد…وذلك على موقع نجوم الماعب
  لمشاهدة لقطات و أخبار وتلخيص مباراة ألمانيا والأرجنتين (تبقى للذكرى طبعا”) (إضغط هنا)
 يمكنكم مشاهدة بث مباشر للمباريات (قبل النهائي والنهائي) وأخر أخبار كأس العالم من هنا (إضغط هنا) وذلك على موقع نجوم الملاعب.
 مع تمنياتي لكم بقضاء أطيب وأمتع الأوقات…
من الذي يصنع الظروف؟!! حكمة برناردشو

من الذي يصنع الظروف؟!! حكمة برناردشو

| 2010-07-03 | تعليقات 2 تعليقان | 17٬572 قراءة

 

 يقول المؤلف الإيرلندي الشهير جورج برناردشو (1856 – 1950 ) : ( دائما” ما يلوم الناس الظروف،ولكني لا أؤمن بالظروف،الناجحون في هذه الدنيا هم أناس يقومون في الصباح،ويبحثون عن ظروف مواتية،فإذا لم يجدوها صنعوها).

عزيزي القارئ …هل عرفت الآن من يصنع الظروف…؟!! فإذا عرفت فالزم…

طاب يومك وأسعد الله صباحك.

مدونة بلال للنجاح والناجحين