مدونة بلال للنجاح والناجحين > دروس في القيادة > ماذا تعرف عن القيادة يا صديقي؟!

ماذا تعرف عن القيادة يا صديقي؟!

| 2012-10-22 | تعليقات 16 تعليق | 14٬816 قراءة
ماذا تعرف عن القيادة يا صديقي

ماذا تعرف عن القيادة يا صديقي

  قيل أن القيادة هي نشاط يمارسه شخص ما، يؤثر فيه على مجموعة من الناس،تجعلهم يتعاونون ويوجهون طاقتهم لتحقيق هدف معين . وبناء على هذا التعريف فإن للقيادة عناصر ثلاثة هي :

1- القائد : من المهم وجود قائد يمارس نشاطاً مؤثراً.

2- الجماعة : وجود جماعة يوجه إليها نشاط القائد.

3- الهدف : وجود هدف ما يسعى القائد للوصول إليه عن طريق الجماعة.

بناء على هذا التعريف …هل يمكن إعتبار أشخاص مبدعون مثل بيل  جيتس وستيف جوبز قادة ؟!!

يقول هارولد سيمور : ( القادة العظماء يوقظون في نفوس أتباعهم الإيمان بالماضي،والعمل للحاضر،والأمل في مستقبل أفضل )

كنت أقرأ في كتاب (فن القيادة ) لمؤلفه اللواء وليام كوهين وهو لواء سابق في القوات الجوية الأمريكية،حيث أجرى المؤلف حوارات مع مئات من القادة العسكريين ليسألهم عن مبادئ القيادة التي يستخدمونها في إدارة المعركة،و قد توصل الكاتب لثمانية مبادئ مشتركة بين الجميع أطلق عليها إسم (نموذج

                                                                                                                                              : المعركة ) ،إليكم مبادئ القيادة العامة الثمانية

  1. إلتزم الأمانة المطلقة . (ما لم تحافظ على أمانتك،فلن تحظى بثقة أتباعك)
  2. إعرف جوهرك. (التابعين يهمهم معرفة مدى معرفتك لجوهر وظيفتك)
  3. أعلن عن آمالك. ( الآمال هنا تشمل التخطيط وتحديد الأهداف)
  4. أظهر إلتزاماً غير عادي . (لابد لك من الإستعداد لقبول المخاطرة،فطريق المجد محفوف بالمخاطر)
  5. توقع نتائج إيجابية. (كلما كانت أهدافك سامية ،حققت أهدافاً أسمى)
  6. إعتن برجالك. (إذا إعتنيت برجالك،فسوف يعتنون بك،أي أن الولاء شعور متبادل)
  7. قدم الواجب على نفسك. (الواجب دائماً أو مصلحة العمل أولى من مصالح القائد)
  8. كن في المقدمة. (هناك طريقة حقيقية واحدة للقيادة،ألا وهي أن تكون في المقدمة،فلا بد أن تقود بالسحب لا بالدفع)

ولعلنا إذا ما طبقنا بعضاً من هذه القوانين على حالة مثل حالة بيل جيتس،فأكاد أجزم أننا أمام قائد من طراز فريد،فالرجل الذي لم يتخرج في الجامعة،وبنى شركة حاسبات ناجحة وهو في الثانوية،وهو ترك الجامعة ليتفرغ لعمله بالكامل،ويحقق أحلامه،إستحق النجاح عن جدارة لأنه عرف جوهره،وأظهر إلتزاماً غير عادي.

أما في حالة ستيف جوبز فالأمر فيه تشابه كبير،لأن ستيف أيضاً ترك الجامعة ليتفرغ لتحقيق حلمه،لقد عرف جوهره وأعلن عن آماله،ولم يستسلم أبداً بعدما فصل من شركته الأصلية،بل قدم مصلحة الشركة على مصلحته حتى عاد إليها مرفوع الرأس مديراً من جديد.

عودة إلى كتاب (فن القيادة) وأحب أن اشارككم بأربع حقائق أعجبتني وقد أوردها الكاتب عن القيادة وهي :

1- لست بحاجة لأن تكون مديراً لكي تكون قائداً،ولا أن تتنتظر الترقية،بل يمكنك أن تصبح قائداً فوراً.

2- إحدى الحقائق المذهلة تقول إن معظم الناس لا ينالون النجاح إلا من خلال مساعدة الآخرين، ويمكنك الحصول على هذه المساعدة من خلال ممارسة القيادة .

3- جوهر القيادة شئ بسيط ، ألا وهو إثارة همم الأفراد لبذل أقصى ما فى وسعهم لتحقيق الأهداف التى تحددها .

4- القادة يصنعون ولا يولدون ، وإذا ما كنت تريد أن تكون قائداً فلتتعلم كيفية ذلك بنفس الطريقة التى تعلمت بها المهارات الأخرى .

لعلي أختم المقالة بمقولة أعجبتني لكاتب يدعى روجر فريتس ،حيث يقول : ( القائد الفعال هو من يجعل الظروف تعمل لصالحه ).

 

الوسوم: , , , , , , ,

التصنيف: دروس في القيادة, مهارات النجاح

طباعة: اضغط هنا للطباعة اضغط هنا للطباعة

نبذة عن الكاتب بلال موسى: مرحبا بكم في مدونتي >>>للذين لا يعرفونني اسمي: بلال موسى>>> خريج كليةالطب والعلوم الصحية سنة 1993 قسم المختبرات الطبية (الطب المخبري)، هوايتي وعشقي الأول القراءة والكتابة في مجال التطوير الذاتي والتنمية البشرية، قارئ نهم للكتب المترجمة بالعربية الأكثر مبيعا في أمريكا.حاصل على دبلوم برمجة لغوية عصبية NLP،ودورة مهارات التفكير coRT thinking by De Bono محب للنجاح والابداع والتغيير>>متفائل دائما وطامح لمستقبل مشرق وعظيم. مؤلف لثلاث كتب أحدهم في الحرية المالية،والثاني في النجاح في العمل، والأخير مقالات إبداعية،وحاصل منذ أغسطس 2015 على شهادة مدرب معتمد في الخطابة والتدريب من الخبير جون سي ماكسويل. هذا مختصر مفيد،والبقية تأتي…. مشاهدة مواضيع الكاتب.

تعليقات (16)

خلاصة التعليقات

  1. موضوع القيادة من أكبر المواضيع التي يبني عليها أمور كبيرة ، لذلك نجد مؤلفين مثل روبن شارما و طارق سويدان يركزوا عليها.
    تحياتي.

  2. يقول واحد من الناس:

    السلام عليكم
    بصراحه اعتقادي أن القائد يولد ولايصنع ،والقياده مهاره فطريه عند بعض الأشخاص فالبعض يولدون قاده وآخرون يولدون أتباعاً،ربما يمكن تعلم بعض مهارات القياده لكن ليس كمن وهبه الله هذه القدرات.
    القائد بنظري هو من يستطيع التحكم بأعصابه أولاً ، من يستطيع أن يرى الصوره الكامله ولايدع القلق يسيطر عليه، هو شخص قوي لديه بعد نظر وواثق من نفسه ،وبالتأكيد ليس كل الناس كذلك .
    لك جزيل الشكر على مقالاتك أنا من المتابعين الدائمين لمدونتك.
    اليمن.

    • يقول سهام:

      أعجبني تعليق”واحد من الناس” الذي يقول: “القائد بنظري هو من يستطيع التحكم بأعصابه أولاً ، من يستطيع أن يرى الصوره الكامله ولايدع القلق يسيطر عليه، هو شخص قوي لديه بعد نظر وواثق من نفسه”.
      فعلا فهذه شروط مهمة يجب أن تتوفر في القائد.
      سهام من المغرب.

  3. يقول رضوان:

    القائد يولد وفيه صفة القياده ولكن اذا لم يستغلها وينميها راحت عليه.
    وأما المدير فهو يختلف عن القائد وهو اداره وصفه مكتسبه وينفذ تعليمات القيادي.

  4. يقول سليم:

    السلام عليكم و رحمة الله…
    موضوع رائع يا أستاذ/ بلال…و لكن للأسف نفتقر للقادة في بلداننا…
    القائد من مبادئه الأساسية الإخلاص و الأمانة و المعاملة بالعدل بين من يقودهم…

  5. السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
    تظل القيادة الاهتمام الأول لكل من يريد أن يكون ناجحاً ، فكما ذكرت حضرتك أنه ليس من الضروري أن تكون مديراً حتى تصبح قائداً ، ومهارات القيادة تحتاج إلى تدريب كثير و أحب أن أضيف شيئاً عن “ستيف جوبز” أنه كان ملهماً لمن حوله ، يستفز أفضل ما عندهم و يفعلون ذلك و هم سعداء ، فقد كان اهتمامه بمن يعملون معه اهتمام من نوع خاص.
    استمتعت بالقراءة أ/بلال … فكثيرا ما تستهويني القراءة عن القيادة :).
    شكراً لك.

  6. يقول Makhlouf:

    موضوع رائع ((فالنجاح هو القدرة على القيادة)) لذلك يحتاج هذا الموضوع الى تعميق البحث فيه أكثر،وفهم أساسيات القيادة وكيف نجح أناس في قيادة أناس آخرين،واستعملوهم للوصول إلى تحقيق هدفهم ،وربما يكون المستوى التعليمي لهؤلاء القادة أقل بكثير من الذين تحت سيطرتهم.
    مع التحية.

    • يقول بلال موسى:

      فعلاً الموضوع يحتاج إلى المزيد من البحث والتنقيب،و خلال السنوات الثلاث الماضية حاولت التركيز على نقل وترجمة مقالات من مدونة المدرب والخبير روبن شارما ،محاولاً بذلك سد فجوة موجودة في العالم العربي حول موضوع القيادة.
      إن شاء الله سيكون هناك المزيد من المقالات عن القيادة …تابعني.
      شكراً لمشاركتك.

  7. القيادة هي عملية تحريك الناس نحو الهدف ….
    فالقيادة لا تتوقف على شكل من الأشكال ولا صورة من الصور، وهذا ما أخبرنا به الصادق المصدوق حين قال: (ألا كلكم راعٍ وكلكم مسئول عن رعيته؛ فالإمام الذي على الناس راعٍ وهو مسئول عن رعيته، والرجل راعٍ على أهل بيته وهو مسئول عن رعيته، والمرأة راعية على بيت زوجها وولده وهي مسئولة عنهم، وعبد الرجل راعٍ على مال سيده وهو مسئول عنه، ألا فكلكم راعٍ وكلكم مسئول عن رعيته) [متفق عليه].

  8. يقول عبد الله:

    السلام عليكم ،،
    أشكرك أخي بلال على هذه الفوائد الكبيرة ، ونتمنى لو نطبق عُشر ما نقرأ لصرنا قادة بإذن الله.

  9. السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ،،،
    هذه التدوينه أكثر أكثر من رائعة! … تحتوي على الكثير من المعلومات التي تؤهلنا جميعا لأن نصبح “شخصيات قيادية” … وتشمل نقاط مهمه جداً بين السطور 😉
    جزاكم الله كل خير على هذه المعلومات الرائعة…
    جعله الله في ميزان حسناتكم إن شاء الله….
    تقبلوا مروري 🙁

  10. يقول gehad:

    السلام عليكم …
    أشكرك يا أخى بلال على مجهوداتك الرائعة وبارك الله فيك أنت فخر العرب والمسلمين، وعايزة اسأل ؟
    ازاى يؤثر القائد فى نفوس أتباعه؟!
    القادة يصنعون ولا يولدون،ازاى يصنع القائد وماهي الظروف التى يخلق فيها القادة ؟!
    تحياتي لك.

    • يقول بلال موسى:

      الصديقة جهاد
      شكراً لك …ولكن سؤالك كبير وهو يحتاج إلى مقال خاص،تابعينا فربما نجيب عن سؤالك مستقبلاً.
      بالنسبة لصناعة القائد فلا أعرف مصانع تصنع قادة !! إنما على القائد أن يشتغل على شخصيته حتى يصقل صفاته ويزيد من مواطن قوته.
      إن شاء الله نتحدث في هذا الموضوع في التاليات من اللأيام.
      مع مودتي وتقديري.

  11. يقول سالم علي:

    السلام عليكم ،،
    أشكرك أخي بلال على هذه الفوائد الكبيرة.

  12. يقول المصري84:

    فعلاً موضوع جميل جداً يستحق ألف تعليق…

أكتب تعليق




مدونة بلال للنجاح والناجحين