- مدونة بلال للنجاح والناجحين - http://www.bilal4success.net -

هذه أدواتك للنجاح يا صديقي ج2

أدوات النجاح هي أدواتك للمركز الأول

 نكمل اليوم بإذن الله الجزء الثاني من مقالتي (هذه أدواتك للنجاح يا صديقي) وفيها سوف نتحدث عن ثلاث أدوات جديدة ومفيدة في طريقنا لتحقيق النجاح والحفاظ عليه،وإليكم تلك الأدوات:

4) إحتفظ بمذكراتك أو سجلات نجاحاتك.

إن تسجيل لحظات نجاحاتك هي واحدة من أروع الطرق للإستمتاع بحياتك،جرب هذه الطريقة بشكل شبه يومي لنقل كل يومين،سجل ما حققته من نجاحات أو إنتصارات أو أي شيء تعتبره إنجاز بالنسبة لك،أنا شخصيا” سجلت لحظة قبول إقتراحي بعمل لجنة إبداع لدينا في العمل،ثم سجلت لحظة تعييني رئيسا” لها،هذا مثال بسيط والامثلة كثيرة،إن توني روبنز الخبير العالمي في التنمية البشرية قال ذات يوم : **إن الحياة الجديرة بأن نحياها جديرة بأن يتم تسجيلها**،أطلق على دفترك إسم دفتر مذكراتي أو سجل نجاحاتي أو سمه ما تشاء.جرب هذه الفكرة وإستمتع بالحياة ولا تنسى أن تراسلني لتخبرني عن شعورك.

وأجمل ما في الموضوع عندما تعود بين الفينة والأخرى لتقرأ ما فعلت وأنجزت ،إن ذلك يبعث الأمل في نفسك ويبث السعادة في قلبك، ويجعلك تشعر بالفخر حتى في أدنى لحظات الإحباط ،و ما ألذ ذلك الشعور الذي تشعره حين تأتي في نهاية السنة لتقييم نفسك وإنجازاتك، فتكتشف أنك قد فعلت أشياء كثيرة وعظيمة.

5) قائمة الإمتنان.

إن أسرع و أسهل طريقة يمكننا تجربتها لتحويل السلوك السلبي إلى إيجابي هي تنمية الشعور بالإمتنان،لذلك حاول ان تحتفظ بمفكرة او قائمة إمتنان تسجل فيها الأشياء التي تشعر تجاهها بالإمتنان في حياتك،وهن المعروف أنه من المستحيل أن تكون ممتنا” وفي نفس الوقت لديك شعور بالشفقة على نفسك،ذلك الشعور السلبي المدمر الذي يعتمد على حديث النفس.

وإن أبسط طريقة لعمل ذلك هو أن تطرح على نفسك هذا السؤال : ما الذي أشعر بالإمتنان من اجله اليوم؟ ثم تدون ما يأتي بذهنك،و نحن المسلمون لدينا الكثير لندونه إنطلاقا” من أمر الله عز وجل لنا : **وأما بنعمة ربك فحدث**فإذا سجلتها فأنت بالأحرى ستتحدث عنها. كمثال على ذلك :الصحة الجيدة والمنزل المريح والزوجة الطيبة والأبناء المطيعين.

إن الشعور بالإمتنان كما يؤكد ذلك خبراء التنمية البشرية هو واحد من أهم أسباب السعادة،فإذا ما شعرت بالإمتنان لما لديك فسوف تصبح سعيدا”بإذن الله،أما إذا ما ركزت بإستمرار على ما ليس لديك فسوف تشعر بالبؤس معظم الوقت،تذكر يا صديقي أن كل ما تفكر فيه يتزايد،فإذا قضيت الوقت تفكر في كم انك محظوظ و كم تشعر بالإمتنان فسوف يتزايد ذلك.جرب ذلك وأخبرني.

6) قائمة الأفكار.

المختصون في التنمية البشرية يقولون إنه في اليوم الواحد تتوارد إلى ذهنك حوالي 60 ألف فكرة ،هل تصدق ذلك؟! نعم يا صديقي عليك أن تصدق ذلك،إن لدينا أفكارا” متجددة طوال الوقت،ولكن ما يحدث لمعظمنا أننا ننسى الفكرة بداعي تأجيلها لوقت آخر ،أو نتخلى عنها لإعتقادنا انها غير مفيدة ،أو لأسباب أخرى ،لكن عليك التوقف عن هذه العادة لكي لا تنسى ما قد يكون رائعا” من الافكار،إبدأ الآن بنسجيل هذه الافكار والعمل عليها لاحقا”،إن أكثر الأعمال نجاحا” في العالم تم بناؤها على ابسط الافكار.

ونحن المسلمون لدينا مبدعون كثيرون تبنوا هذه الفكرة وعملوا بها ،فالإمام عبد الرحمن ابن الجوزي أنشأ كتابا”كاملا” عن ما يجول في خاطره وإستطاع تسجيله،سماه (صيد الخاطر)، ود.نجيب الكيلاني رحمه الله الاديب الإسلامي المعروف، كان يسجل أفكاره ويبني عليها قصصا” ومقالات وقد قرأت اخيرا” أنه كان قد سجل 20 فكرة لقصة قصيرة ولم يكملها، وأن المسؤلين عن موقعه الآن ينتظرون من يتطوع لذلك. 

  هذه الأدوات بإذن الله ستساعدك في البقاء على الطريق الصحيح للنجاح، وفقك الله وأنار على الدرب خطاك.

Share