- مدونة بلال للنجاح والناجحين - http://www.bilal4success.net -

ستيف جوبز وحبوب البنادول !

ستيف جوبز يعرض الأي باد

 إنها مجرد أفكار مجنونة تستحق القراءة ولكن إذا كنت عزيزي القارئ لا ترغب بتصديع رأسك فأنصحك بعدم المتابعة!!

 عزيزي المواطن لقد وجدنا لك حلا”لمشكلة الإزدحام المروري والإنتظار المزعج في مواقف الباصات وكذلك تأخير الرحلات الجوية،لا للتأفف بعد اليوم ولا لكيل الشتائم لكل من هنا وهناك،وممنوع أن تفش غلك في زوجتك والأولاد عند عودتك من يوم عمل صاخب ومزعج،لقد وجدنا لك الحل لكل هذه المشاكل.

هذا الحل يمكنك أن تستعمله عندما تنتظر في محطة الباصات ،أو عندما تنتظر في محطة القطارات،وحتى إذا كنت في المطار وتأخرت الطيارة فلا داعي لتشتم الوزير الفلاني أو الوزارة الفلانية،بإمكانك إستخدام هذا الحل بلا قلق ولا توتر وبدون أي تردد.

 الحل بكل بساطة هو أن تشتري كمبيوتر آي باد (من شركة آبل ماكنتوش) وتتسلى به في كل مكان تذهب إليه من هذه الأماكن المزعجة المزدحمة،ولن تعاني مزيدا” من التوتر والقلق،بل ستستمتع على الآخر…!!! وفي نفس الوقت يمكنك أن تستغني عن تناول أي حبوب مسكنات ومضادات الصداع!!!

لقد واتتني هذه الفكرة قبل يومين عندما أرسل أحد المدونين تغريدة على تويتر،يعترف بها أنه تسلى في أثناء تواجده بالمطارفي كتابة تدوينة مبدعة،لقد أمضى صديقنا خمس ساعات في صالة الترانزيت،فلم يضيع وقته ومضى يكتب هذه التدوينة،لمشاهدة تدوينة صديقي محمد بدوي (إضغط هنا).   

ليعمل على إزالة توتره وقلقه أثناء الإنتظار إستغنى صديقي عن حبوب البنادول والمسكنات الأخرى وإكتفى بإستعمال الأي باد،وهذه تمثل دعاية قوية لأبل ماكنتوش ومنتجاتها سواء” للأيفون أو للأي باد أو أي منتج إبداعي آخر،ولكن أين ستيف جوبز  ليسمع هذه الحكاية؟!!

 

في المرة القادمة حينما تذهب إلى إحدى الصيدليات لا تجزع ولا تتفاجأ إذا صادفت ستيف جوبز في الصيدلية، وبالمناسبة يمكنك التعرف عليه بسهولة من كنزته السوداء الداكنة ذات الأكمام الطويلة التي يلبسها دائما”!! وطبعا” يدعم الصناعة الأمريكية ويلبس بنطاله الجينز الأزرق على طول !! فتخيل معي أنه بعد دخولك للصيدلية وسؤالك للصيدلاني عن بعض حبوب الصداع،إستدار الصيدلاني ليواجهك ،فإذا بستيف جوبز بنفسه يواجهك بإبتسامته البسيطة الهادئة،ثم يضع إصبعه على نظارته ليرجعها للخلف،و يفاجأك بصوته الدافئ ليقول لك: عزيزي هل ترغب بحبوب بنادول أو آي باد لتهدئة صداعك؟!!!

ستيف جوبز يبيع البنادول

أعتقد أن كثيرا” من الدول العربية التي تعاني من الإزدحام المروري الخانق،وكذلك الإزدحام في مواقف الباصات و تأخير مواعيد الطيران في المطارات،يمكنها أن تستفيد من هذه الفكرة بأن تدعم سعر الأي باد في موطنها،أي ترخص أسعاره للمواطنين لأنه بالتأكيد سيساهم في إزالة توتر المواطنين ويقلل من قلقهم و يريح أعصابهم على الآخر…!!

طبعا لك الحق في أن لا تصدق ما قلته عن حبوب البنادول و ستيف جوبز فإذا فعلت ذلك فإني أحيلك إلى ما قلته في بداية مقالتي (إنها مجرد أفكار مجنونة…)،أما إذا وافقتني الرأي وإعتقدت أن ستيف جوبز يمكن أن ينافس حبوب البنادول،فإنني أحيلك إلى مقولة ستيف جوبز حين سألوه عن سر الأفكار الخيالية التي تتمتع بها أبل،حيث قال 🙁 إن من يعمل في الشركة ليسوا فقط مبرمجين بل رسامين وشعراء، ومصممين ينظرون للمنتج من زوايا مختلفة لينتجوا في النهاية ما تروه أمام أعينكم ).

أعتقد أن هذا الرجل ليس له حل فهو مبدع بلا حدود وربما يكون لنا مجال لمقالة أخرى نتكلم فيها عن فلسفته في الحياة.

إلى اللقاء.

 

 

Share