- مدونة بلال للنجاح والناجحين - http://www.bilal4success.net -

ستيف بالمر حماس زائد أم جنون!!

 

  تكلمنا في وقت سابق عن بيل جيتس و ستيف جوبس ولماذا تركا الجامعة (إقرأ هنا) ،ثم تكلمنا عن بيل جيتس وكيف حقق أحلامه (إقرأ التدوينة هنا) ،وأخيرا” تحت عنوان أفكار مجنونة تكلمنا عن ستيف جوبس وهل يمكن أن ينافس البنادول يوما” ما؟! (إقرأ التدوينة هنا) . وما دمنا تحدثنا عن كل هؤلاء يبقى لنا النجوم المختفين خلف النجوم ،ولا أحب أن أسميهم الجنود المجهولين لأنهم كانوا يظهرون بين الفينة والأخرى،و لكن الظهور غير  العادي لمؤسسين ورؤساء شركات مثل بيل جيتس وستيف جوبز،أخفى خلفه نور نجوم درجة ثانية  مثل  ستيف بالمر Steve Ballmer.

و ستيف بالمر كان زميلا” لبيل جيتس في جامعة هارفارد وهو يصغره بسنة (ستيف مواليد 1956م)،وعلى عكس بيل جيتس فقد أتم دراسته الجامعية وحصل على بكالوريوس في الرياضيات والإقتصاد،وقد عمل في مايكروسوفت بدوام جزئي منذ سنة 1980 ،فهو الموظف رقم 30 في الشركة، وهو أول مدير أعمال يعينه بيل جيتس في الشركة،ومنذ سنة 2000 أصبح ستيف بالمر المدير العام للشركة، كما ظهر مع بيل جيتس عدة مرات في أكثر من فيديو،معروف عن هذا الشخص شغفه غير الطبيعي وحبه الشديد لشركة مايكروسوفت.

 يمكن مشاهدة الرجل على يوتيوب فله فيديوهات عديدة تلفت الإنتباه وحتى أنها صنفت حديثا من قبل الخبراء أنها فيديوهات فيروسية Virul videos أي بمعنى انها واسعة الإنتشار ،مثلما يقولون تنتشر كالنار في الهشيم،ومن صفات هذا الرجل أنه غريب الأطوار ومتحمس للغاية،غير رسمي في سلوكياته،أي يمكن أن تتوقع منه أي شيء على المسرح.من إحدى المواقف التي حصلت ويذكرها موظفوا مايكروسوفت أنه شاهد موظف يلتقط صورا” له بجوال أي فون (صناعة شركة أبل المنافسة) فما كان منه إلا أن أمسك بالجوال ووضعه على الأرض، وتظاهر أنه يدوسه برجله ثم مضى في حال سبيله تعبيرا” عن غضبه الشديد!! يعني يريد أن يقول لموظفيه إذا كنتم في مايكروسوفت فلا تسخدموا أبدا” تقنيات الشركات المنافسة.

 

و لن أتكلم كثيرا” عن هذا الرجل الذي خلف بيل جيتس في رئاسة مجلس إدارة شركة مايكروسوفت في يونيو من عام 2008، ولكني سأجعلكم تشاهدونه مباشرة لتحكموا عليه من وجهة نظركم،أحب أن أشير هنا إلى مقالتي السابقة عن أهم الصفات القيادية التي لخصها روبن شارما ( إقرأ هنا ) والتي أشار فيها إلى الحماس حيث قال (كن مفعما” بالحماس) ،ولا أريد أن أستبق الحدث قبل أن تشاهدوا الفيديو ولكن يبقى الحكم النهائي حول كونه حماس زائد أو هوس بحب مايكروسوفت أو جنون شخصي…أنتم من سيقرر ذلك،شاهدوا الفيديو وأعطوني رأيكم، ومرحبا” بتعليقاتكم.

ولنا وقفة أخرى مع الرجل إن شاء الله.

ملاحظة أخيرة : ستيف بالمر يمتلك 8 % من أسهم شركة مايكروسوفت و قد قدرت ثروته ب 14.5 بليون دولار في عام 2009 حسب مجلة فوربس، ويحتل المركز 33 في قائمة أغنى رجال العالم.

# نبذة عن ستيف بالمر من ويكيبيديا (إضغط هنا)

 

Share