مدونة بلال للنجاح والناجحين > نجاح و ناجحون > الناجحون دائماً يحلمون …الحالمون دائماً يفوزون

الناجحون دائماً يحلمون …الحالمون دائماً يفوزون

| 2010-01-22 | تعليقات 17 تعليق | 23٬799 قراءة

 

  قد تكون سمعت يوماً بالرئيس الأمريكي الأسبق/ جون إف كنيدي ، وإذا كنت كذلك فأنت حتماً بالتأكيد سمعت عبارته المشهورة التي قالها في بداية ستينيات القرن الماضي : “لدي حلماً بأن أضع رجلاً على القمر مع نهاية هذا العقد ” ، وبسرعة بدأت الوكالة الأمريكية للفضاء ( ناسا ) في العمل على قدم وساق من أجل تنفيذ حلم الرئيس ، كيف لا وهو زعيم أقوى دولة على وجه الأرض.

     وذات يوم خطرت لرئيس الوكالة أن يتخفى ويتجول بين الموظفين ليرى كيفية استعدادهم لتحقيق حلم الرئيس ، فوجد الجميع متفائلين نشطين يعملون بروح الفريق الواحد لإتمام المهمة ، وانتهى به المطاف ليرى عاملة نظافةٍ كانت وحدها تغني وهي تكنس الأرض جيئة وذهاباً ، فتعجب من أمرها وسألها :أريد أن أعرف بالتحديد ما هي وظيفتك؟ فأجابت بحماسة: أنا أساهم بوضع رجل على القمر!!!

لكل منا حلم يراوده بين الفينة والأخرى ،يداعب خياله أحياناً فجراً، أو يوقظه ليلاً ليصرخ فيه مذكراً إياه بالمجد!!! فمنا من يحلم بإمتلاك بيت في أرض الوطن وأخر يطمح بامتلاك سيارة حديثة ، وثالث يشتهي شهادة علمية ، وأخير يتمنى أن يصبح مدير الشركة .

      والأحلام ما هي ألا  أهداف إن صح التعبير , نرسمها في عقولنا الباطنة  ونحاول تحقيقها على أرض الواقع . فان تحلم فهذه ظاهرة صحية، والمهم أن يكون حلمك واضحاً وضوح الشمس ، فالرؤية الواضحة هي سر النجاح حتماً وبالتأكيد. 

    كل العظماء والناجحين كانت لديهم رؤية واضحة عما يريدون ،كانت لديهم أهداف واضحة ومحددة ومدعمة بخطط عما سيصبحون عليه بعد خمس سنوات أو عشرة أو حتى عشرين سنة . وإليكم هذه القصة الجميلة :

 

        في أحد الأيام كان هناك عامل شاب لا يتجاوز الخامسة عشر من عمره ، يعمل في شركة نفط في أحد المشاريع في الصحراء ، وفي ذلك اليوم اشتدت شمس الظهيرة على وجه العامل علي ابراهيم ، فلفحته لفحة قوية ومن شدة الظمأ بعد التعب اتجه علي إلى براميل ماء وضعت للمهندسين فقط ليشرب منها ، وما كاد يضع يدع ليشرب الماء حتى فاجأه صوت أجنبي من خلفه : ” هذه الماء للمهندسين فقط” . نظر إليه المهندس الأمريكي وجحره بعينه ، فارتد الشاب للخلف وانسحب و لسان حاله يقول (سوف ترى ).

عاد علي إلى مقاعد الدراسة و إستغل الفرصة لينال الشهادة الثانوية العامة، ثم تمر الأيام ويبتعث على حساب الشركة إلى الخارج ليحصل على شهادة الهندسة الجيولوجية. ويعود علي إلى أرض الوطن ليتدرج في مناصب الشركة  حتى أصبح رئيساً للمهندسين ويوماً ما جاءه ذلك المهندس الأمريكي ليستأذنه في إجازة وفي نفس الوقت يريد أن يعتذر منه ، فقال له المهندس علي : لا تعتذر فلولا موقفك ذلك ما وصلت أنا إلى ما وصلت إليه الآن.  وشكراً لك.

         علي إبراهيم لم يتوقف طموحه أبداً وتدرج في الشركة حتى أصبح رئيسها ، أنه المهندس/ علي إبراهيم النعيمي الذي أصبح رئيساً لشركة الزيت والنفط العربية (أرامكو السعودية) ثم لاحقاً وزيراً للنفط للمملكة العربية السعودية .

الخبير العالمي/ جاك كانفيلد لديه طريقة رائعة لتحقيق الاحلام ،يسميها لوحة الاحلام Dream Board وهي تتلخص ببساطة بإحضار لوحة كرتونية وتعليقها في غرفتك، أكتب حلمك أواحلامك على ورقة 5 × 7 ثم ضعها على اللوحة ،كل يوم طالع اللوحة وإحلم أنك حققت هذا الحلم و فكر بخطوات عملية لتحقيق حلمك، كل يوم سجل شيئاً وتقدم بإتجاه حلمك 10 سنتيمترا حتى تحققه بإذن الله.

         عزيزي القارئ أرسم حلمك من الآن ، ضعه أمامك على المرآة أو على الكمبيوتر أو في السيارة، ولا تتركه حتى تحققه فكل العظماء من قبلك كانوا حالمين ، فقد رأى توماس أديسون المصباح في خياله قبل أن يخترعه، ورأى والت ديزني مدينته في أحلامه رغم أنه لم يعش ليراها على أرض الواقع ،وحلم بيل جيتس بأن يدخل الكمبيوتر في كل بيت وحقق حلمه واصبح مليارديراً.

صديقي العزيز …أرجوك إحلم كل يوم ولا تتوقف عن الأحلام أبداً…فأحلام اليوم أمل المستقبل.

الوسوم: , , , , , , , , , , ,

التصنيف: نجاح و ناجحون

طباعة: اضغط هنا للطباعة اضغط هنا للطباعة

نبذة عن الكاتب بلال موسى: مرحبا بكم في مدونتي >>>للذين لا يعرفونني اسمي: بلال موسى>>> خريج كليةالطب والعلوم الصحية سنة 1993 قسم المختبرات الطبية (الطب المخبري)، هوايتي وعشقي الأول القراءة والكتابة في مجال التطوير الذاتي والتنمية البشرية، قارئ نهم للكتب المترجمة بالعربية الأكثر مبيعا في أمريكا.حاصل على دبلوم برمجة لغوية عصبية NLP،ودورة مهارات التفكير coRT thinking by De Bono محب للنجاح والابداع والتغيير>>متفائل دائما وطامح لمستقبل مشرق وعظيم. مؤلف لثلاث كتب أحدهم في الحرية المالية،والثاني في النجاح في العمل، والأخير مقالات إبداعية،وحاصل منذ أغسطس 2015 على شهادة مدرب معتمد في الخطابة والتدريب من الخبير جون سي ماكسويل. هذا مختصر مفيد،والبقية تأتي…. مشاهدة مواضيع الكاتب.

تعليقات (17)

خلاصة التعليقات

  1. يقول ali:

    thanks

  2. أتفق معك أخي بلال في كل ما كتبته فهذة هي الطريقة الكلاسيكية للوصول للأهداف، الكل يعرف بأن المراتب العليا و المجد يبدأ بحلم أو بالتحديد بفكرة واضحة وضوح الشمس كما ذكرت. الآن و أعلم بأنك تعي هذة الحقيقة و لكن دعنا ننظر لماذا يحلم البعض أحلام كبيرة و مع ذلك لا يصل لشيء؟

    السبب كما أعتقد هو وضع شروط مسبقة لتحقيق الأحلام. مثلا شخص يعتقد بأنه سيحقق أحلامه فقط إذا حصل على شهادة في الكيمياء أو إذا عمل بهذة الوظيفة أو تلك. ما يقوم به أمثال هؤلاء هو إستثناء كل الطرق الأخرى لتحقيق أحلامهم و ذلك بتضييق أفقهم و تحجيم خياراتهم. فالنجاح كما أراه ما هو إلا حلم كبير واضح و روح لا تتنازل عن الحلم و إن بدى بعيدا. فإن أخذتك الأقدار للنجارة فكن نجارا بارعا و إن تغير الحال و صرت ميكانيكيا فكن ميكانيكيا مبدعا و إن ساقتك الأقدار لوظيفة فكن موظفا مبدعا و عندها ستأتي لحظة تجتمع فيها كل قطع الأحجية لتكون لك الصورة الكبرى و تبدأ في تحقيق حلمك فعلا.

    ربما تلك الخبرات هي ما كنت تحتاجه لتحقق حلمك. عندما تدعو الله أن يعينك على تحقيق أحلامك فكيف تعتقد بأنه سيعينك؟ هل ستصبح فجأة عبقري أم ستهطل عليك الأموال من السماء؟ في الحقيقة أن الله يستجيب لجميع دعواتك و لكنك ترفض أن تأخذ ما سيحقق حلمك أو دعوتك.

    بإختصار لتحقق حلمك فإنك قد تمشي في دروب قد تعتقد بأنها غير منطقية و لا علاقة لها بحلمك و هنا يأتي دور اليقين و هنا يختلف البشر، إنه اليقين بأنك ستحقق حلمك و اليقين بأن الله قريب يجيب دعوة الداع إذا دعاه.

  3. نعم….كل نجاح يبدأ بحلم…لكن ليس كل حلم يتحول إلى نجاح على أرض الواقع…وهذا بحسب تكوين الشخص النفسي والفكري… والوعي بقيمة ذاته ومعرفته بها وتقديره لإمكانياته ومواهبه..والتي تخلق عنده الإصرار على تحقيق الحلم…تحياتي@

  4. أستاذ بلال
    أشارك بما تقوله، ولا أعتقد أن الحضارة، قامت أو تقوم، بغير هذا “التخطيط الحالم” أو هذا “الحلم المخطط”، وهنا أتذكر مقولة السيدة فاطمة الزهراء (ر) : خططوا ولا تخددوا(وضع الكف على الخد). ونعتقد معاً أن الأمثال الفردية التي تروي حكايات النجاح والتفوق لأفراد عصاميين، هي كثيرة. لكن ما يعوزنا وينقصنا، هو تحديد المعوقات الجماعية والإجتماعية التي تحول بيننا نحن العرب وبين استنهاض نهضتنا المرتجاة. ونهضتنا يجب ان تحترم الخاصية العربية. وتُراعي مفردات الزمن الحاضر، في آن معاً.
    أعتقد أن أمثالك، يعوّل عليهم في هكذا حال.
    شكراً على مقالتك
    حسان زين الدين ـ لبنان
    28 1 2010

  5. يقول Rehab Ahmed:

    Ostaz.. Belal…
    Awalan .. shokran gazelan 3ala haza al maqal al rrrraa2e3
    Thanian .. asfa enny msh bakteb 3araby 3shan el gehaz 3andy msh byktb 3’er kda
    Thalethan wel ahamm…… kteeer el wa7ed bykon 3ando ahdaf we ro2a nfso tet7a2a2 laken bygy wa2t ana 3n nafsy ba7es enn koll el qwa gowaya ra7et we fotoooor mn mozakretywel gam3a we koll 7aga gamed awii.. fel fatra de ana bat3ab awi la2eny bakon da3 mnny w2t kbir fa a7es be e7bat fe nafsy..we yb2a nfsy enny 7ad yzo2eny mn makany we y2olly eshta3’alyy .. bas e7baaaaaat.. =((..7aga kaman fia hia enn el dafe3 fia lazem ykon mn nafsy mn gowaya y3ni tashge3 el nas bymasel nsba baseta mn el hemma goaya laken law gowaya sa7yyyy momken a3mel el 3agab 7atta enny bazhel nafsy… bas lil 2asaf da byb2a fatarat qalilaaaa geddan fe 7ayaty….
    Asfa law tawelt =))..bas ireally hope 2 change my self
    SHOKRAN..=))

    • يقول بلال موسى:

      عزيزتي رحاب أحمد
      أولا” أرحب بك في مدونتي و بكل الاصدقاء الجدد ،ثانيا”حلا”لمشكلة الكتابة بالعربي سأضع في مدونتي وسائل مساعدة مثل لوحة المفاتيح العربية،وبامكانك البحث عنها في محرك جوجل،ولكن لمساعدتك هذا هو الرابط http://www.arabic-keyboard.org/ حيث بامكانك كتابة ما تريدين وقتما تشائين ثم تعملي نسخ ولصق COPY & PASTE
      في مكان التعليق ،لا أريد ان أتسرع بالإجابة على تعليقك الجميل ،إنما اتمنى أن تعيدي كتابته بالعربي حتى أستطيع فهمه بدقة وإعطائك الجواب المناسب إن شاء الله. شكرا”لزيارتك لمدونتي .مع تحياتي.

  6. يقول شادي شنك:

    اود التنويه إلى الأخت رحاب بأنه يمكنها استخدام موقع تعريب الخاص بجوجل والمعمول خصيصاً للعرب المغتربين واللذين لا يمكنهم الكتابه بأحرف عربيه
    وهذا هو الرابط
    http://www.google.com/ta3reeb

  7. يقول اميرة بخلاقي:

    النجاح مطلوب في كل وقت وكل زمان ومكان.
    لولا الناجحين لما رأينا الكهرباء …
    ولا المسائل الرياضيه…
    كل الشكر لك أخي / بلال موسى
    صاحب مدونة( بلال للنجاح والناجحين)
    الذي جعلنا نبدع ونكتب.
    مع تحياتي

  8. يقول sama:

    فعلاً…كلام راائع…التميّز طريقه طويل..وصعب..ولكن مع الإصرار يصل الإنسان الى القمة..فالطموح ينسينا الجروح….
    أتمنى أن أصل الى كل أهدافي…
    مع التحية والتقدير

  9. يقول المدربة ايمان الحارثي:

    الأحلام بداية التخطيط ولكن الكثير يظل عند نقطة البداية مكتفيا بحلمه ويظن بذلك أنه قام بالعمل المطلوب ليصبح الحلم حقيقة.
    فلذلك نرى أن هناك من قام وشمر ليحقق حلمه وبعد جهد وعمل تحقق الحلم.
    وبالمقابل نرى الكثير ممن غرقوا في عااااااالم الأحلام.
    شكرا لك أستاذ بلال مقال رائع ومهدف.

    • يقول بلال موسى:

      المدربة الفاضلة /إيمان الحارثي أسعدتني زيارتك لمدونتي.
      وكلامك واقعي جدا”وحقيقي ،فالفئة الناجحة في الحياة هي الفئة التي تربط مع الخيال حقيقية”و مع الحلم تخطيطا”،تلك الفئة التي يطيب لي أن أسميها الحالمون المخططون،فالنجاح يستلزم مع كل حلم خطة وخطوات عملية تتبعها لتنفيذها على مراحل حتى يتحقق الحلم كاملا”.وقد تستغرق المسألة سنة أو عدة سنوات أو العمر كله!!! كلا” بحسب جهده وهمته.
      شكرا” لمرورك بارك الله في خطواتك.
      فكما يقولون واثق الخطو يمشي ملكا”.
      ودمت بود.

  10. يقول roma:

    أحسنت وأجدت….
    ويمكنك أن تغترف من كنوز المقولات والاقتباسات الثرية من موقع إدارة دوت كوم الذي رشحته لك من قبل…
    http://www.edara.com

  11. يقول ملكة البزنس:

    أخي الكريم / بلال موسى
    أرجو أن تتطرق لموضوع أشغلني بالتفكير وأصابني بالأرق وأبحث عن من يساعدني فيه
    ألا وهو ( كيف أسوق لمشروعي بأقل التكلفه وبأساليب مبتكره وغير تقليديه وأكرر بأقل التكلفه )
    أرجو أن تساعدني في ذلك.

    • يقول بلال موسى:

      الصديقة ملكة البزنس
      الحقيقة التسويق ليس من إختصاصي ولم أكتب فيه من قبل،فأنا مدون وكاتب في مجال النجاح والتنمية البشرية، ولكن يمكن أن أساعدك بأن أدلك على كاتب له باع في هذا المجال وأنا شخصياً أتابعه وأحب كتاباته،إنه المبدع الكاتب رؤوف شبايك صاحب مدونة شبايك،حيث سبق له تأليف كتاب عن التسويق نشره عبر الإنترنت، ويمكن تنزيل كتابه من موقعه.
      وموقعه هو http://www.shabayek.com/blog
      أرجو أن أكون قد ساعدتك.
      مع التحية والتقدير.

  12. يقول ملكة البزنس:

    كل الشكر لك أخي الفاضل/ بلال موسى
    ورؤوف شبايك أقرا له كثيراً ،ومن المتابعين الدائمين لمدونته الرائعه .
    ولدي ملف أجمع فيه كل معلومه مفيده والحقيقه أنها إمتلائت حين دخولي لمدونتك الراقيه.
    أدامك الله بخير وعافيه.

  13. يقول khalidpeace:

    المهم الموضوع ما يوقفش عند الحلم وبس…!!
    تحياتي

  14. يقول صفاء النير:

    كل مسير لما خلق له .
    خلق الله الناس والأرض وجعلها محكمة بميزان القدر وبحكمة لا يعلمها الا هو ….هذا هو مفهومي فهل هذا تقييد لنفسي ؟
    مع التحية
    صفاء النبر – ليبيا

أكتب تعليق




مدونة بلال للنجاح والناجحين